الاثنين 12 أبريل 2021 06:07 م

قال المتحدث باسم الكرملين (الرئاسة الروسية) "دميتري بيسكوف"، الإثنين، إن الوضع الوبائي المقلق في تركيا دفع بلاده لتقييد حركة الطيران معها، نافيا أن تكون القضية الأوكرانية هي السبب.

وأعلنت روسيا تقييد حركة الطيران المنتظم والعارض بين روسيا وتركيا، اعتبارا من 15 أبريل/نيسان الجاري وحتى الأول من شهر يونيو/حزيران.

ونفي "بيسكوف" في تصريحات لوكالة "سبوتنيك"، أن يكون قرار التقييد السابق، متعلقا بنتائج المفاوضات التي جرت بين الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان" ونظيره الأوكراني "فلاديمير زيلينسكي".

وبين الفينة والأخرى، تندلع اشتباكات في دونباس شرقي أوكرانيا، بين القوات الحكومية والانفصاليين الموالين لروسيا الذين أعلنوا استقلالهم عام 2014، ما أدى إلى مقتل أكثر من 13 ألفا منذ ذلك الحين وحتى اليوم.

وتوصلت الأطراف المتحاربة شرقي أوكرانيا في فبراير/شباط 2015، في مينسك عاصمة بيلاروسيا إلى اتفاق لوقف إطلاق النار، يقضي بسحب الأسلحة الثقيلة والقوات الأجنبية من أوكرانيا، بالإضافة إلى سيطرة أوكرانيا على كامل حدودها مع روسيا بحلول نهاية 2015، وهو ما لم يتحقق بعد.

المصدر | الخليج الجديد+متابعات