الأربعاء 21 أبريل 2021 02:28 ص

أعلن القائمون على فكرة إنشاء دوري السوبر الأوروبي، ليل الثلاثاء الأربعاء، تجميد المشروع "مؤقتا" حتى يتم تشكيله من جديد.

جاءت هذه الخطوة، بعد إعلان انسحاب الأندية الإنجليزية من البطولة، وتداول أنباء عن انسحابات أخرى من البطولة.

وأعلنت أندية مانشستر يونايتد، ومانشستر سيتي، وآرسنال، وليفربول، وتشيلسي، وتوتنهام، أعلنت انسحابها من بطولة دوري السوبر الأوروبي بشكل رسمي.

وكانت الفكرة التي بدأت بوجود 12 ناديا، انسحب منها ستة بالفعل، فيما ذكرت تقارير صحفية أن ميلان وإنتر في طريقهما للانسحاب.

وبذلك يتبقى في البطولة حتى الآن كل من ريال مدريد وبرشلونة وأتليتكو مدريد ويوفنتوس فقط.

وأكد "سوبر ليج"، في بيانه الرسمي، أنه سيتم تجميد البطولة "حتى يتم إعادة تشكيل المشروع بدون الأندية الإنجليزية".

وأشار البيان إلى أن هناك ضغوط خارجية كانت وراء انسحاب الأندية الإنجليزية من مشروع دوري السوبر الأوروبي، دون أن يكشف تفاصيل.

ولفت البيان إلى اقتناعهم بأن "الوضع الراهن لكرة القدم الأوروبية بحاجة إلى التغيير.. نحن نقترح منافسة أوروبية جديدة لأن النظام الحالي لا يعمل".

وأضاف البيان: "يهدف اقتراحنا إلى السماح للرياضة بالتطور مع توفير الموارد والاستقرار لهرم كرة القدم الكامل، بما في ذلك المساعدة في التغلب على الصعوبات المالية التي يعاني منها مجتمع كرة القدم بأكمله نتيجة للوباء".

وتابع: "على الرغم من الإعلان عن مغادرة الأندية الإنجليزية وإجبارها على اتخاذ مثل هذه القرارات بسبب تعرضها لضغوطات، إلا أننا مقتنعون بأن اقتراحنا يتماشى تمامًا مع القوانين واللوائح الأوروبية كما يتضح اليوم من خلال قرار المحكمة".

وختم البيان: "نظرًا للظروف الحالية سنعيد النظر في الخطوات المناسبة لإعادة تشكيل المشروع، مع الأخذ في الاعتبار دائمًا أهدافنا المتمثلة في تقديم أفضل تجربة ممكنة للجماهير مع تعزيز مدفوعات التضامن لمجتمع كرة القدم بأكمله".

ولم تصمد الفكرة أكثر من يومين، بعد هجوم شديد عليها من المنظمات التقليدية الحاكمة لكرة القدم.

المصدر | الخليج الجديد