الاثنين 19 أبريل 2021 02:29 ص

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، رفضه إقامة بطولة يطلق عليها "دوري السوبر الأوروبي"، خارج إطار كرة القدم الدولية، قبل أن يعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" منع أي لاعب يشارك في البطولة الجديدة، من المشاركة مع منتخباتهم.

وقال "فيفا" في بيان: "وفقا لهذه الخلفية، فإن الاتحاد لا يمكنه إلا التعبير عن رفضه لإقامة دوري أوروبي انفصالي مغلق، خارج إطار كرة القدم الدولية".

وقال البيان، "من وجهة نظرنا، ووفقًا لنظامنا الأساسي، فإن أي مسابقة لكرة القدم، سواء كانت وطنية أو إقليمية أو عالمية، يجب أن تعكس دائمًا المبادئ الأساسية للتضامن والشمولية والنزاهة وإعادة التوزيع المالي العادل".

وأضافت: "يجب على الهيئات الإدارية لكرة القدم أن تستخدم جميع الوسائل القانونية والرياضية والدبلوماسية لضمان استمرار ذلك".

وتابع: "يدافع فيفا دائمًا عن الوحدة في كرة القدم العالمية، ويدعو جميع الأطراف المشاركة في المناقشات الساخنة للانخراط في حوار هادئ وبناء ومتوازن لصالح اللعبة وبروح التضامن واللعب النزيه".

يأتي ذلك في وقت أعلن الاتحاد الأوروبي، واتحادات إنجلترا وإسبانيا وإيطاليا لكرة القدم، الأحد، منع أي فريق يشارك في ما يسمى بـ"دوري السوبر الأوروبي" من المشاركة في كل المسابقات المحلية والقارية الأخرى.

وقال "يويفا" في بيان إن "الأندية المعنيّة ستُمنع من اللعب في أي مسابقة أخرى على المستوى المحلي أو الأوروبي أو العالمي، وقد يحرم لاعبوها من فرصة تمثيل منتخباتهم الوطنية".

وكان 12 نادياً أوروبياً، أعلنوا، تأسيس "دوري السوبر الأوروبي".

وجاء في بيان للمجموعة: "ميلان وأرسنال وأتلتيكو مدريد وتشيلسي وبرشلونة وإنتر ميلان ويوفنتوس وليفربول ومانشستر سيتي ومانشستر يونايتد وريال مدريد وتوتنهام هوتسبير، اجتمعوا معاً كأندية مؤسِّسة".

بينما تخلو القائمة من الفرق الفرنسية مثل باريس سان جيرمان، والألمانية مثل بايرن ميونيخ بطل أوروبا.

وأضاف المنظمون أنّ هناك 3 أندية أخرى، سيتم دعوتها للانضمام إليها، قبل انطلاق الموسم الافتتاحي.

المصدر | الخليج الجديد