الثلاثاء 4 مايو 2021 09:40 م

قاد نجم منتخب الجزائر "رياض محرز"، فريقه مانشستر سيتي الإنجليزي، لحجز المقعد الأول في المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بعد فوزه (2-0) على باريس سان جيرمان الفرنسي، في إياب الدور نصف النهائي للبطولة.

وعلى ملعب الاتحاد بمدينة مانشستر، سجل "محرز" هدفي السيتي في الدقيقتين (11) و(63)، ليحسم مجموع المباراتين لصالح فريقه 4-1.

وكان سيتي فاز بمباراة الذهاب 2-1 على ملعب حديقة الأمراء.

وأصبح "محرز" أكثر اللاعبين الجزائريين تسجيلا في دوري أبطال أوروبا، برصيد 9 أهداف، متقدما بهدف على مواطنه "ياسين براهيمي".

كما أصبح أول لاعب عربي يسجل ذهابا وإيابا في الدور نصف النهائي للبطولة القارية.

وشهدت المباراة أداء عصبيا من الفريقين، وخاصة سان جيرمان الذي نال لاعبوه 4 إنذارات، إضافة إلى طرد نجمه الأرجنتيني "أنخيل دي ماريا" في الدقيقة (69) لضربه منافسه دون كرة.

ووقف الحظ في وجه سان جيرمان في أكثر من مناسبة، إذ تصدت العارضة لضربة رأس من البرازيلي "ماركينيوس"، وانحرفت تسديدة الأرجنتيني "دي ماريا" عن المرمى الفارغ في الشوط الأول.

وتأهل "سيتي" إلى نهائي البطولة لأول مرة في تاريخه، يحدوه الأمل في التتويج بلقبها المستعصي عليه رغم هيمنته على البطولات المحلية في إنجلترا خلال السنوات الأخيرة، وإنفاقه أكثر من مليار دولار على التعاقدات مع أفضل اللاعبين.

وحرم سان جيرمان من التأهل للمباراة النهائية هذا العام، بعدما نال الوصافة الموسم الماضي خلف بايرن ميونخ الذي توج باللقب.

وسيلاقي مانشستر سيتي في النهائي، الذي يصل له لأول مرة في تاريخه، المتأهل من مباراة تشيلسي الإنجليزي، وضيفه ريال مدريد الإسباني، الأربعاء، بعد انتهاء مواجهة الذهاب بالتعادل (1-1).

المصدر | الخليج الجديد