الأربعاء 12 مايو 2021 06:37 م

أبلغ وزير الدفاع الأمريكي (البنتاجون) "لويد أوستن"، نظيره الإسرائيلي "بيني جانتس" أن واشنطن تدعم ما وصفه بحق إسرائيل الراسخ للدفاع عن نفسها وشعبها.

جاء ذلك، خلال مكالمة هاتفية بين "أوستن" و"جانتس" حسبما أفاد المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية "جون كيربي" في بيان الأربعاء.

ووفقا لـ"كيربي": "أوضح أوستن دعم البنتاجون الراسخ لحق إسرائيل المشروع في الدفاع عن نفسها وشعبها، وأدان بشدة إطلاق الصواريخ من قبل حماس والجماعات الإرهابية الأخرى"، بحد قوله.

وأضاف المتحدث باسم البنتاجون: "أكد أوستن على أهمية اتخاذ جميع الأطراف خطوات لاستعادة الهدوء".

وعلى صعيد آخر، نقلت تقارير عن مصادر بالإدارة الأمريكية أن الرئيس "جو بايدن" يدرس إرسال "هادي عمر"، نائب مساعد وزير الخارجية للشؤون الإسرائيلية - الفلسطينية، لقيادة الجهود الجارية لخفض التوتر في القدس.

وستكون هذه الخطوة أول تدخل أمريكي في الأزمة الجارية حاليا بين الإسرائيليين والفلسطينيين، كما أنها ستكون أول رحلة يقوم بها "عمر" إلى الشرق الأوسط منذ توليه منصبه.

وشغل "عمر" منصب نائب المبعوث الرئاسي الخاص للمفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين من عام 2014 إلى 2017.

وتأتي هذه الخطوة في وقت يتعرض فيه "بايدن" لضغوط مزايدة من قيادات ديمقراطية في الكونجرس لاتخاذ موقف أكثر حزما لاحتواء أعمال العنف في المنطقة.

في الأيام الأخيرة، ضاعف وزير الخارجية الأمريكي "أنتوني بلينكن"، ومستشار الأمن القومي "جيك ساليفان" الاتصالات والتصريحات من أجل "التهدئة".

وذكر مراقبون أن واشنطن تتدخل مع شركاء عرب آخرين مثل الأردن وقطر ومصر.

المصدر | الخليج الجديد+متابعات