الأحد 6 يونيو 2021 12:01 م

اعتقلت شرطة الاحتلال الإسرائيلي، الأحد، الناشطة الصحفية "منى الكرد"، من منزل العائلة في حي الشيخ جراح، فيما تبحث سلطات الاحتلال عن شقيقها "محمد" لاعتقاله.

وقالت والدة "منى": "لقد تم اعتقال منى من بيتنا بالشيخ جراح، الذي تم اقتحامه من قبل المخابرات الإسرائيلية، حيث تم أيضا تفتيش البيت بحثا عن شقيقها محمد المطلوب بدوره للتحقيق".

ويأتي اعتقال "الكرد"، بعد 12 ساعة من قمع شرطة الاحتلال للصحفيين قبالة حي الشيخ جراح واعتقال مراسلة قناة "الجزيرة" القطرية "جيفارا البديري" قبل إطلاق سراحها لاحقا، والاعتداء على مصور القناة "نبيل مزاوي"، أثناء تغطية طواقم الصحافة مظاهرات المتضامنين مع حي الشيخ جراح في الذكرى الـ54 للنكسة.

ولم تعقب الشرطة الإسرائيلية على اعتقال "الكرد"، التي برزت عبر وسائل الإعلام مؤخرا، ولعبت دورا كبيرا في التعريف بقضية حي الشيخ جراح.

وبرزت "منى الكرد"، كما شقيقها "محمد"، في حديثها وتعريفها بقضية حي الشيخ جراح، سواء عبر صفحتها على "فيسبوك" أو من خلال الظهور عبر وسائل الإعلام، ومختلف شبكات التواصل الاجتماعي.

ومنذ 13 أبريل/نيسان الماضي، تفجرت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة، جراء اعتداءات وحشية ترتكبها شرطة إسرائيل ومستوطنوها في مدينة القدس المحتلة، خاصة المسجد الأقصى وحي الشيخ جراح، في محاولة لإخلاء 12 منزلاً فلسطينيًا وتسليمها لمستوطنين.

المصدر | الخليج الجديد