الثلاثاء 8 يونيو 2021 06:00 م

قال وزير الخارجية الأمريكي "أنتوني بلينكن"، الثلاثاء، إن بلاده تعمل في الوقت الراهن على حل 3 أزمات في أفريقيا العامل المشتركة فيها هي إثيوبيا.

وأضاف "بلينكن" أن واشنطن تسعى لحل أزمة تيجراي بين سكان الإقليم والحكومة الإثيوبية، وأزمة سد النهضة بين أديس أبابا وكل القاهرة والخرطوم.

وتابع: "بجانب محاولة أزمة التوتر الحدودي بين السودان وإثيوبيا في منطقة الفشقة".

وقبل أيام أعلن "جيفري فيلتمان" المبعوث الأمريكي الخاص لمنطقة القرن الأفريقي، أن "الإدارة الامريكية جادة في حل قضية سد النهضة".

 وتصر أديس أبابا على ملء ثانٍ للسد بالمياه، في يوليو/تموز المقبل، بعد نحو عام من ملء مماثل، وسط تعثر مفاوضات مع مصر والسودان، وحديث من البلدين على "خيارات مفتوحة" لمواجهة أي ضرر يلحق حصتهما المقدرة بـ55.5 مليار متر مكعب و18.5 مليار متر مكعب على التوالي أو منشآتهما المائية.

يذكر أنه في 4 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، اندلعت اشتباكات في إقليم تيجراي بين الجيش الفيدرالي و"الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي"، قبل أن تعلن أديس أبابا في 28 من الشهر ذاته، انتهاء عملية "إنفاذ للقانون" بالسيطرة على الإقليم بالكامل.

ومنذ أشهر، تشهد الحدود السودانية الإثيوبية توترات، بعد إعلان الخرطوم نهاية 2020 السيطرة على "أراضٍ لها" في منطقة حدودية مع أديس أبابا، وسط تأكيد إثيوبيا على "الاستيلاء على 9 معسكرات تابعة لها".

المصدر | الخليج الجديد+متابعات