الاثنين 19 يوليو 2021 06:14 م

قتل 31 شخصا، على الأقل، بينهم أطفال وأصيب العشرات، في تفجير هز سوقا تجارية بمنطقة الصدر، شرقي العاصمة العراقية بغداد، بحسب ما أفادت "فرانس برس".

ووصفت خلية الإعلام الأمني في العراق تفجير مدينة الصدر بأنه "إرهابي"، مشيرة إلى أنه نفذ بواسطة عبوة ناسفة محلية الصنع في سوق الوحيلات.

وأفادت خلية الإعلام الأمني بأن رئيس الوزراء "مصطفى الكاظمي" أقال مسؤولا بارزا بأحد وحدات الشرطة الاتحادية، وهي الوحدة التي كانت منطقة تفجير مدينة الصدر ضمن نطاق سيطرتها.

وأظهرت مقاطع فيديو حالة هرج كبرى داخل السوق عقب الانفجار، وسط صراخ النساء والأطفال.

وتعد منطقة مدينة الصدر إحدى ضواحي بغداد الفقيرة والأكثر اكتظاظا بالسكان، كما أنها معقل مناصري رجل الدين الشيعي "مقتدى الصدر".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات