الخميس 22 يوليو 2021 07:50 م

كشفت صحيفة "وول ستريت جورنال" أن الجيش الأمريكي يستعد لإيواء ما يصل إلى 35 ألف مترجم أفغاني وذويهم إلى قاعدتين للولايات المتحدة في الكويت وقطر.

وذكرت الصحيفة الأمريكية، نقلا عن مسؤولين، قولهم إن هذه الخطوة تهدف لمساعدة المترجمين المذكورين على تجنب انتقام "طالبان" جراء تقديم المترجمين خدماتهم للقوات الأمريكية.

وأشارت الصحيفة إلى أن ثمة خطط جارية حاليا لبناء مساكن مؤقتة ومرافق أخري في معسكر السيلية في قطر ومعسكر بورينج في الكويت.

ولفتت إلى أن هذه المساكن تم تصميمها لإيواء المترجمين الفوريين لمدة 18 شهرا على الأقل.

ووفقا لمسؤولين أمريكيين، تم الأخذ في الاعتبار تجهيز آلاف الطرود الترحيبية التي تتضمن مواد صحية ووجبات عسكرية لا تحتوي على لحوم خنزير لتقديمها للمترجمين المسلمين الأفغان.

وذكر المسؤولون، في تصريحاتهم للصحيفة، أن الخطط الأمريكية تهدف إلى استيعاب المترجمين الفوريين وعائلاتهم انتظارا لحصولهم على التأشيرات اللازمة لإعادة توطينهم بشكل دائم في أمريكا.

وبحسب المسؤولين، فإن عملية إيواء المترجمين الأفغان وعائلاتهم ستتكلف مئات الملايين من الدولارات.

وفي يونيو/حزيران الماضي، قال رئيس الأركان الأمريكية الجنرال "مارك ميلي" إنه يجري وضع الخطط "بسرعة كبيرة جدا" لإجلاء هؤلاء المترجمين وعائلاتهم، إضافة إلى أفغان آخرين تعاونوا مع الولايات المتحدة، لكن الرئيس الأمريكي "جو بايدن" لم يعط الضوء الأخضر بعد لعمليات الإجلاء هذه، والتي يمكن أن تشمل أكثر من 20 ألف شخص.

ويتعين على وزارة الدفاع الأمريكية سحب آخر 2500 عسكري و16 ألف متعاقد مدني من أفغانستان بحلول 11 سبتمبر/أيلول المقبل، الذي يوافق الذكرى السنوية لهجمات 2001.

المصدر | الخليج الجديد+متابعات