تبدأ قريبا عملية توزيع المنحة القطرية، على الأسر المعوزة في قطاع غزة، بموجب الاتفاق الأخير الموقع بين اللجنة القطرية لإعمار غزة والأمم المتحدة.

وتلقت البنوك الفلسطينية إذنا من السلطات المختصة، بقبول استلام تحويلات هذه المنحة، لتوزيعها على المستحقين، بحسب "القدس العربي".

وقال عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" رئيس هيئة الشؤون المدنية الوزير "حسين الشيخ"، إن اتفاقا فلسطينيا قطريا جرى لصرف المنحة القطرية لقطاع غزة.

ومن المقرر توزيع بطاقات صراف آلي، على عشرات آلاف الأسر المعوزة في قطاع غزة، ليتسنى لهم سحب مبلغ المساعدة وقدره 100 دولار أمريكي من البنوك.

وانقطعت المنحة القطرية منذ شهر مايو/أيار الماضي، جراء العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، لمدة 11 يوما.

وكان من بين قرارات الاحتلال لتشديد الحصار على القطاع، رفض إدخال المنحة القطرية وفق الآلية القديمة، من خلال إيصالها عبر حقائب، لتوزع في بنوك البريد.

وتوزع قطر هذه المساعدات المالية لسكان غزة، بالإضافة إلى توفير ثمن وقود محطة توليد الكهرباء، منذ نهايات العام 2018، بالإضافة إلى دعم برنامج التشغيل المؤقت، ضمن منحة من أمير قطر الشيخ "تميم بن حمد آل ثاني"، لمساعدة سكان غزة المحاصرين، والتي يجرى تجديدها كل عام.

المصدر | الخليج الجديد + القدس العربي