الاثنين 11 أكتوبر 2021 01:17 م

طالب رئيس مجلس السيادة السوداني الحاكم "عبدالفتاح البرهان"، الإثنين، بحل الحكومة الحالية وتوسيع قاعدة المشاركة في الحكم كحل للأزمة السياسية الراهنة في البلاد.

وقال "البرهان" إنه "يجب الإسراع في تشكيل المحكمة الدستورية وتعيين رئيس قضاة مستقل ولا حل للوضع الراهن إلا بحل الحكومة".

ودعا خلال مخاطبته قيادات المنطقة العسكرية في مدينة بحري شمالي العاصمة الخرطوم، إلى تشكيل برلمان يمثل كل الشعب وتوسيع قاعدة الأحزاب السياسية في الحكومة الانتقالية التي يرأسها "عبدالله حمدوك".

وأكد "البرهان" رفض المكون العسكري، محاولات المدنيين لاستمرار الشراكة بشكلها السابق، بحسب وسائل إعلام سودانية.

وقبل أيام، رفضت "قوى إعلان الحرية والتغيير"، أحد شركاء السلطة في السودان، انتقادات كل من "البرهان"، ونائبه "محمد حمدان دقلو" (حميدتي)، للقوى السياسية، محذرة من محاولات تستهدف النكوص عن التحول المدني الديمقراطي.

ومنذ 21 أغسطس/آب 2019، يعيش السودان فترة انتقالية تستمر 53 شهرا تنتهي بإجراء انتخابات مطلع 2024، ويتقاسم خلالها السلطة كل من الجيش وقوى مدنية، وسط مخاوف من انقلاب عسكري على الثورة التي أطاحت بنظام الرئيس "عمر البشير" في أبريل/نيسان 2019.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات