الخميس 21 أكتوبر 2021 02:56 م

تراجعت العملة التركية أمام الدولار، الخميس، إلى مستوى تاريخي بلغ 9.4206 مقابل الدولار، بعدما قرر البنك المركزي التركي خفض سعر الفائدة الرئيسي من 18% إلى 16%.

وبذلك ارتفع سعر صرف الدولار بنسبة 2.19% أمام الليرة، وهي المرة الأولى التي تسجل فيها العملة التركية هذا المستوى، وفقا لما أوردته وكالة "بلومبرج".

وخسرت الليرة 20% من قيمتها هذا العام، وجاء نصف هذا الهبوط منذ مطلع الشهر الماضي عندما بدأ البنك المركزي إعطاء إشارات تيسيرية على الرغم من ارتفاع التضخم إلى حوالي 20%.

وجاء انخفاض العملة التركية في وقت يقوم فيه الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان" بجولة أفريقية لتعزيز العلاقات التجارية والاقتصادية بين بلاده والدول الأفريقية.

ولطالما، دأب "أردوغان" على مطالبة البنك المركزي التركي بتيسير السياسة النقدية وخفض أسعار الفائدة، وهو ما يراه معارضوه سببا في تهاوي سعر الليرة.  

لكن محافظ البنك المركزي التركي "شهاب كافجي أوغلو" أكد، في 11 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، على خطأ ربط هبوط قيمة الليرة في الآونة الأخيرة بخفض سعر الفائدة الرئيسي، وفقا لما أوردته "رويترز".

يشار إلى أن "أردوغان" أقال فجأة 3 رؤساء للبنك المركزي على مدى السنتين ونصف الماضية؛ بسبب اختلاف الآراء حول سياسات أسعار الفائدة.

 

المصدر | الخليج الجديد + وكالات