الجمعة 22 أكتوبر 2021 04:06 م

أبقت محكمة استئناف أمريكية على حكم الإدانة الصادر ضد بنك "خلق" التركي المملوك للدولة، المدان "بمساعدة إيران في التهرب من العقوبات الأمريكية".

وقالت الدائرة الثانية في محكمة الاستئناف الأمريكية إنه حتى إذا كان قانون الحصانات السيادية الأجنبية قد حصن البنك فإن التهمة ضده يوجبها استثناء النشاط التجاري.

وكان المدعون اتهموا "خلق" بمساعدة طهران عبر طرق منها تحويل عائد نفطي إلى ذهب ثم إلى أموال لخدمة المصالح الإيرانية، وكذلك توثيق شحنات أغذية مزيفة لتبرير تحويلات عوائد نفطية.

وإضافة إلى ذلك، يقول المدعون إن البنك ساعد إيران سرا في تحويل 20 مليار دولار من التمويلات المقيدة، بينها مليار دولار على الأقل تم تحويلها عبر النظام المالي الأمريكي.

ومنذ 2019 اتهم ممثلو الادعاء الأمريكي بنك "خلق" باستخدام شركات تعمل كواجهة في إيران وتركيا والإمارات للتهرب من العقوبات من خلال معاملات مزيفة في الذهب والغذاء والدواء.

وكانت محكمة أمريكية حكمت، قبل أكثر من عام، على مساعد المدير العام السابق للبنك "محمد هاكان أتيلا" بالسجن 32 شهرا لإدانته بتهم عدة مثل "الاحتيال المصرفي والتآمر لانتهاك العقوبات الأمريكية على طهران".

المصدر | الخليج الجديد + رويترز