الأحد 24 أكتوبر 2021 10:50 ص

قال الرئيس المصري "عبدالفتاح السيسي"، الأحد، إن بلاده تتفهم الأهداف التنموية لإثيوبيا، من إنشاء "سد النهضة"، مطالبا بالحد من الأضرار المائية والبيئية والاقتصادية للسد على مصر والسودان.

وجدد "السيسي" المطالبة بضرورة التوصل لاتفاقية متوازنة وملزمة بشأن سد النهضة في أقرب وقت، وفق وسائل إعلام محلية.

وأضاف خلال فعاليات "أسبوع القاهرة للمياه"، أن مصر وضعت خطة استراتيجية لإدارة موارد المياه حتى 2037 بتكلفة تقديرية تبلغ 50 مليار دولار.

وتقام النسخة الرابعة من أسبوع القاهرة للمياه، تحت عنوان "المياه والسكان والتغيرات العالمية.. التحديات والفرص"، بمشاركة نخبة من الوزراء من دول العالم، وكبار ممثلي المنظمات الدولية والمؤسسات الأممية.

وتناقش جلست المؤتمر "حالة المياه في المناطق القاحلة"، و"التعاون فى مجالات المياه والمناخ"، "التمويل-التحديات والفرص"، و"الابتكار من أجل تحقيق الإدارة المستدامة للموارد المائية".

وتتفاوض مصر والسودان وإثيوبيا، منذ 2011، للوصول إلى اتفاق حول ملء وتشغيل السد وضمان حقوق كل بلد في مياه النيل، ولكن دون جدوى، وسط خلافات حول التشغيل والملء وحصة كل طرف من مياه النيل.

والشهر الماضي، أعلن رئيس الكونغو الديمقراطية الذي تترأس بلاده الاتحاد الأفريقي، "فليكس تشيسكيدي"، قرب استئناف مفاوضات "سد النهضة"، دون تحديد موعد لذلك.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات