وصل وفد إيراني إلى بروكسل، تمهيدا لاستئناف محادثات فيينا، الهادفة إلى إعادة إحياء الاتفاق النووي بين طهران والدول الكبرى، والتي تم تعليقها قبل أشهر.

ومن المقرر أن يلتقي كبير المفاوضين النوويين الإيرانيين "علي باقري كني"، المفاوض الأوروبي، "إنريكي مورا"، في بروكسل لمناقشة استئناف المحادثات في فيينا. 

والأسبوع الماضي، قال وزير الخارجية الإيراني "حسين أمير عبداللهيان" إن بلاده ستعود إلى محادثات فيينا النووية قريبا، مشيرا إلى أن طهران تكمل استعداداتها لاستئناف المحادثات.

وتهدف المفاوضات، التي عقدت تحت رعاية الاتحاد الأوروبي، إلى عودة واشنطن للاتفاق الذي انسحبت منه إدارة الرئيس الأمريكي السابق "دونالد ترامب" في مايو/أيار 2018، ودفع إيران إلى الالتزام بتعهداتها الدولية المتعلقة بالبرنامج النووي.

وبعد فوز الرئيس الإيراني "إبراهيم رئيسي" في انتخابات 18 يونيو/حزيران الماضي، تم تعليق هذه المفاوضات في فيينا.

المصدر | الخليج الجديد+متابعات