أعلنت وزارة الخارجية الإماراتية، الإثنين، اكتمال عملية سحب بعثتها الدبلوماسية إضافة إلى إداريين ومواطنين من لبنان وعودتهم إلى بلادهم.  

جاء ذلك في بيان صادر الخارجية الإماراتية على خلفية أزمة تصريحات لوزير الإعلام اللبناني "جورج قرداحي" بشأن الحرب في اليمن، اعتبرت مسيئة لأبوظبي والرياض.

وذكر البيان أن "عملية عودة الدبلوماسيين والإداريين في بعثة الدولة لدى لبنان ومواطني الدولة إلى أرض الوطن، استكملت بنجاح".

وعزا البيان الإماراتي سبب سحب الدبلوماسيين والمواطنين إلى الأوضاع الأمنية والسياسية الراهنة في لبنان، موضحا أنه يأتي أيضا بالتزامن مع قرارات الإمارات بشأن سحب الدبلوماسيين والإداريين من لبنان ومنع سفر مواطني الإمارات إليه.

 

وأعلنت الحكومة السعودية، مساء الجمعة، استدعاء سفيرها لدى لبنان للتشاور مع إمهال السفير اللبناني لدى المملكة 48 ساعة للمغادرة، وذلك بعد إذاعة تصريحات "قرداحي" في حديث مسجل لبرنامج "برلمان شعب" على قناة "الجزيرة"، التي اعتبر فيها أن الحوثيين يدافعون عن أنفسهم ضد اعتداء خارجي.

وتسببت إذاعة هذه التصريحات، التي أدلى بها "قرداحي" قبل تعيينه وزيرا، في أزمة دبلوماسية مع دول الخليج، إذ اتخذت الإمارات والبحرين والكويت خطوات دبلوماسية مماثلة للسعودية.

المصدر | الخليج الجديد+متابعات