الأربعاء 24 نوفمبر 2021 03:54 م

أعلنت شركة "كوالكوم" الأمريكية، عزمها تغيير العلامة التجارية للمعالجات الرقمية الشهيرة "سناب دراجون"، في خطوة "قد تجعل عملية اختيار الهاتف الذكي أكثر بساطة".

ومن المتوقع أن تكشف الشركة عن التصنيف الجديد للمعالجات الرقمية في أواخر الشهر الجاري، وفقا لموقع "ذا فيرج" الأمريكي، المتخصص في أخبار التكنولوجيا.

وتبيع الشركة معالجات "سناب دراجون" إلى عدة شركات أخرى، ومنها "سامسونج" و"أتش بي" و"إيسوس" و"ون بلس"، والتي تستخدم في صناعة عدة أجهزة، مثل الهواتف والساعات الذكية، وأجهزة الكمبيوتر المحمولة (لابتوب).

وغالبا ما تكون مقارنة مواصفات الأجهزة صعبة، لأن اسم معالجات "سناب دراجون" مربك، ويحتوي على أرقام معقدة.

ونظرا لأن المعالجات توجد في قلب الأجهزة، فقد يكون من الصعب، على سبيل المثال، معرفة ما إذا كان هاتف ذكي معين أفضل من هاتف ذكي آخر.

وتقول "كوالكوم" إنها ستعمل على تبسيط علامتها التجارية بعدة طرق، وقد تعلن عن علامة تجارية جديدة.

وسيتم فصل اسم الشركة "كوالكوم" عن اسم علامتها التجارية "سناب دراجون"، التي ستظل مملوكة لنفس الشركة كما كان من قبل، ولكن ستتم إزالة كلمة "كوالكوم" من أسماء المعالجات الرقمية، بحسب موقع فضائية "الحرة".

وتحتوي مسميات معالجات "سناب دراجون" الحالية على 3 أرقام، يشير الأول إلى القوة، والثاني إلى الجيل، والثالث يستخدم لتصنيف المنتجات، ومن الصعب معرفة ومقارنة هذه الأرقام.

وستغير الشركة "كيفية تصنيف" المعالجات، بما في ذلك الابتعاد عن نظام الترقيم المكون من 3 أرقام، والذي كانت تستخدمه للتمييز بين منتجاتها لسنوات.

وتقول الشركة إنها ستعتمد تسميات جديدة ومبسطة لمعالجاتها، لتسهل المقارنة والاختيار بينها.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات