الاثنين 29 نوفمبر 2021 09:22 م

عاد النائب الكويتي السابق "فيصل المسلم" قادماً من تركيا، الإثنين، عقب صدور العفو الذي أصدره الأمير على بعض المحكومين، وسط احتشاد المئات من المواطنين في استقباله.

ونشر "المسلم" صورة له وهو في طريق العودة إلى الكويت عبر حسابه في "تويتر" قائلًا: "بعد سنوات من الظلم والإقصاء والشوق، نعود اليوم إلى كويت الخير وشعبها العزيز الأبي".

و"المسلم" أحد المدانين بقضية اقتحام المجلس الذين شملهم العفو الأميري، والذين عادوا جميعا إلى البلاد عقب إصدار العفو عنهم، باستثناء الناشط السياسي "عبدالعزيز جار الله" الموجود في فرنسا، وهو محكوم في قضية أخرى لم يصدر فيها عفو حتى الآن ليتمكن من العودة إلى البلاد.

وأصدر أمير البلاد الشيخ "نواف الأحمد"، مرسومين أميريين بمنح العفو عن بعض المواطنين المدانين بقضايا مختلفة، وضم المرسومان 35 اسما، نص أحدهما على إعفاء مداني قضية اقتحام المجلس من العقوبة وعددهم 11 شخصا.

 

وكانت محكمة التمييز أصدرت في 2018 أحكامها بحق النشطاء الذين شاركوا في اقتحام المجلس، والذين قارب عددهم 70 شخصا، وتفاوتت الأحكام بين السجن والبراءة والامتناع عن النطق بالحكم.

وكان معظم هؤلاء المعارضين سافروا إلى تركيا أو بلدان أخرى، لكن عددا منهم عادوا إلى الكويت ونفذوا "شروطا" شملت تسليم أنفسهم للسلطات وقضاء جزء من عقوبة السجن، وتقديم اعتذار مكتوب لأمير البلاد الراحل الشيخ "صباح الأحمد الصباح".
 

 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات