أعلن مسؤول فرنسي أن 80 مقاتلة رافال التي طلبتها الإمارات، الجمعة، ستدعم بشكل مباشر 7000 وظيفة في فرنسا.

وبحسب المسؤول الذي لم تكشف عن اسمه "رويترز"، تضمن الطلبية استقرار توريد الطائرة الحربية التي تنتجها شركة "داسو" حتى نهاية 2031.

وأشار المسؤول في تصريح للصحفيين إلى أن الصفقة الإماراتية، وهي أكبر طلبية على الإطلاق من طائرات الرافال، ستؤدي إلى زيادة الإنتاج الشهري منها.

وكانت فرنسا والإمارات أكدتا، الجمعة، أنهما وقعتا صفقة لتوريد 80 مقاتلة من طراز "رافال" من إنتاج شركة "داسو" الفرنسية للطيران.

وجرى الإعلان عن هذه الاتفاقات في أعقاب لقاء جمع الرئيس الفرنسي "إيمانويل ماكرون"، الذي وصل إلى الإمارات في زيارة يوم الجمعة، مع ولي عهد أبوظبي الشيخ "محمد بن زايد آل نهيان".

وقال بيان صادر عن الرئاسة الفرنسية إن "الزعيمين اتفقا على مواصلة تعميق شراكتهما من أجل الأمن المشترك، وتعزيز تعاونهما في مكافحة الإرهاب والتطرف".

وأشارت الرئاسية الفرنسية إلى أنه "بالإضافة إلى وجود 3 قواعد عسكرية فرنسية على الأراضي الإماراتية، فإن هذه الثقة المتبادلة تترجم إلى الاستحواذ على 80 طائرة رافال، و12 طائرة مروحية من طراز كاراكال، ومكونات مرتبطة بها".

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات