وصف نائب رئيس المجلس الرئاسي الليبي "موسى الكوني"، تأجيل الانتخابات الليبية بأنه يمثل "خذلانا وخيانة"، مؤكدا أن صندوق الاقتراع كان وحده القادر على بعث الزخم نحو "لم الشمل".

ونشر "الكوني"، على حسابه بـ"تويتر"، فيديو لمتظاهرين منددين بتأجيل الانتخابات، يهتفون: "يا سلسال الدم.. لم الشمل لم".

وعنون "الكوني"، الفيديو قائلًا: "كان لصندوق الاقتراع وحده القدرة على بعث ذاك الزخم الخلاق باتجاه لم الشمل في ليبيا، الذي سمح بلقاء النقائص، وتحالف الفرقاء، وطي مسافات عسيرة من الخلاف".

وتابع "الكوني": "سيكون جُرمًا خذلانه أو خيانته، بتأخير مُتعمد للانتخابات وحفر أسباب مضافة للفرقة واستباحة الدماء".

وفشل الليبيون في إجراء الانتخابات التي كان مقررا لها في 24 ديسمبر/كانون الأول الجاري، وسط مشهد ضبابي للفترة المقبلة.

وأعربت قوى دولية وإقليمية عن أسفها لعدم إجراء الإنتخابات في موعدها، بينما أكد المجلس الرئاسي الليبي أنه مستمر في تولي السلطة التنفيذية بالبلاد.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات