الأربعاء 5 يناير 2022 06:58 ص

عقد مسؤولون سوريون وأردنيون، اجتماعا في العاصمة السورية دمشق، بهدف تعزيز علاقات التعاون الاقتصادي والتبادل التجاري بين البلدين.

وناقش وزير التجارة السوري، "عمرو سالم"، مع وفد من غرفة تجارة الأردن، احتياجات سوقي البلدين لإنشاء شركات سورية أردنية، وتوفير مختلف السلع والخدمات.

وتناول الاجتماع، الثلاثاء الماضي، العمل على إقامة معارض سورية على الأرض الأردنية لعرض السلع والمنتجات السورية، وفق وسائل إعلام أردنية.

وأكد "سالم" على ضرورة تذليل كل الصعوبات والعقبات التي تعيق سبل التعاون بين البلدين وتقديم التسهيلات التي تطور العمل المشترك.

وأعرب رئيس غرفة تجارة الأردن "نائل الكباريتي"، عن تفاؤله بعودة العلاقات الطبيعية بين سوريا والأردن، مضيفاً أن"العلاقة الاقتصادية التجارية بين البلدين قوية ومميزة رغم التدخل الخارجي وستبقى كذلك مع وجود رجال الأعمال والشركات من البلدين".

وتستضيف دمشق، فعاليات المعرض الأردني للتجارة والخدمات الذي تقيمه وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية بالتعاون مع غرفة تجارة الأردن واتحاد غرف التجارة السورية بدمشق.

وتبلغ قيمة الصادرات الأردنية إلى سوريا، خلال 10 أشهر من العام الماضي 45 مليون دينار مقابل 40 مليون دينار مستوردات، وفق بيانات حكومية.

وتتراوح أعداد الشاحنات التي تدخل من المملكة إلى سوريا حاليا ما بين 100 إلى 120 شاحنة يوميا.

ويرتبط الأردن وسوريا بمعبرين حدوديين رئيسيين، هما "الرمثا" و"جابر" الأردنيين، اللذان يقابلهما "الجمرك القديم" و"نصيب" على الترتيب من الجانب السوري.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات