الجمعة 28 يناير 2022 07:59 م

أكد بيان أمريكي أوروبي مشترك على الالتزام بتعزيز التعاون في مجال أمن الطاقة، والعمل للتغلب على تحديات أمن الإمدادات وارتفاع أسعار الطاقة.

وأكد الرئيس الأمريكي "جو بايدن" ورئيسة المفوضية الأوروبية "أرسولا فون دير لاين"، التعاون في مجال أمن الطاقة وتسريع التحول العالمي إلى الطاقة النظيفة.

ومن أبرز النقاط التي جاءت في البيان المشترك: "الالتزام بأمن الطاقة في أوروبا واستدامتها وتسريع التحول العالمي إلى الطاقة النظيفة".

وكذلك "مشاركة هدف ضمان أمن الطاقة في أوكرانيا والتكامل التدريجي لأوكرانيا مع أسواق الغاز والكهرباء في الاتحاد الأوروبي".

و"تعاون الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة بشأن سياسة الطاقة وإزالة الكربون وأمن الإمداد في مجلس الطاقة بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي. لتحقيق أهداف اتفاقية باريس".

البيان شدد على "الالتزام بالعمل معا بشكل وثيق للتغلب على التحديات المتعلقة بأمن الإمدادات وارتفاع الأسعار في أسواق الطاقة".

و"الالتزام بتكثيف التعاون الاستراتيجي في مجال الطاقة من أجل تأمين الإمدادات والعمل لتوفير إمدادات طاقة موثوقة ومعقولة التكلفة للمواطنين والشركات في الاتحاد الأوروبي وجواره".

وأكد على ضرورة أن "تعمل الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي بشكل مشترك من أجل إمداد الاتحاد الأوروبي بالغاز الطبيعي بشكل مستمر وكافي وفي الوقت المناسب من مصادر متنوعة في جميع أنحاء العالم لتجنب صدمات الإمداد، بما في ذلك تلك التي "قد تنجم عن غزو روسي محتمل لأوكرانيا".

وتعد الولايات المتحدة بالفعل أكبر مورد للغاز الطبيعي المسال إلى الاتحاد الأوروبي.

ويأتي البيان في وقت تشهد في الأسواق الأوروبية ارتفاعا في الأسعار في ظل زيادة الطلب وتراجع مخزونات الوقود الأزرق.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات