Ads

استطلاع رأي

في رأيك، ما السبب الرئيسي في أزمة مصر الاقتصادية؟

السياسات الاقتصادية التي يتبناها الرئيس المصري

تداعيات التطورات الدولية خاصة كورونا وحرب أوكرانيا

عوامل متراكمة وموروثة من عهود سابقة

أهم الموضوعات

بعد صراع مع المرض.. وفاة رئيس مصر السابق شريف إسماعيل

هددت بإحراق ما تبقى من أوكرانيا.. روسيا تتبادل أسرى وتتوعد بالسلاح النووي

وزير الخارجية السعودي يصل الكويت فى زيارة رسمية

القاهرة.. أمين عام حركة "الجهاد" الفلسطينية يلتقي عباس كامل

بـ 111 مليون دولار.. شقة تسجل أعلى سعر بيع بتاريخ عقارات دبي 

Ads

العراق.. صالح يدعو الأحزاب إلى حوار للخروج من الأزمة السياسية

السبت 26 مارس 2022 07:11 م

دعا الرئيس العراقي "برهم صالح"، السبت، القوى السياسية إلى عقد حوار فاعل للخروج من أزمة انتخاب الرئيس وتشكيل الحكومة الجديدة؛ معتبرا استمرار "حالة الانسداد السياسي" أمرا غير مقبول.

جاء ذلك في بيان له، عقب إخفاق البرلمان عقد جلسة لانتخاب رئيس للبلاد، جراء عدم اكتمال النصاب القانوني الذي يتطلب حضور 220 برلمانيا من أصل 329، رغم مرور 5 أشهر على الانتخابات بالبرلمانية.

وقال "صالح" إن " انعدام التفاهمات الوطنية وعدم انعقاد جلسة مجلس النواب لاستكمال الاستحقاقات الدستورية في مواعيدها المُحددة هو أمر مؤسف ومثير للقلق بعد مرور أكثر من 5 أشهر على إجراء الانتخابات المُبكرة".

واعتبر أن "استمرار حالة الانسداد السياسي وسط التحديات الجسام التي تواجه البلد بات أمراً غير مقبول".

وأضاف "صالح": "القوى السياسية أمام اختبار وطني حاسم، والظروف العصيبة التي مرّت بالبلد والظرف الدقيق الراهن تفرض على الجميع مسؤولية تاريخية وعملاً استثنائياً في الخروج من الأزمة الراهنة بروح الوطنية والتكاتف".

ودعا جميع الأطراف السياسية إلى "حوار جاد وفاعل للخروج من الأزمة الراهنة بلا تهاون أو تأخير، وتغليب مصالح العراق والعراقيين والأخذ في الاعتبار الظروف الإقليمية والمُتغيرات الدولية والتحديات الداخلية الماثلة أمامنا".

وفي وقت سابق السبت، أخفق البرلمان، في جمع 220 نائبا من الحضور للتصويت على رئيس الجمهورية، بعد مقاطعة 126 عضوا للجلسة يمثلون كتلا مختلفة.

ويتنافس 59 مرشحا لمنصب رئيس الجمهورية، أبرزهم مرشحا حزب "الاتحاد الوطني الكردستاني" برهم صالح، و"الحزب الديمقراطي الكردستاني" ريبر أحمد، حيث يحظى صالح بتأييد القوى الشيعية ضمن "الإطار التنسيقي" (مقربة من إيران).

فيما يلقى "أحمد" دعم تحالف "إنقاذ وطن" (175 مقعدا)، والمكون من قوى شيعية وسنية وكردية بارزة، هي "الكتلة الصدرية" وتحالف "السيادة" و"الديمقراطي الكردستاني".

وجرت العادة أن يتولى السنة رئاسة البرلمان، والأكراد رئاسة الجمهورية، والشيعة رئاسة الحكومة، بموجب عرف دستوري متبع منذ الإطاحة بنظام صدام حسين عام 2003.

وانتخاب رئيس جديد للبلاد خطوة لا بد منها للمضي قدما في تشكيل الحكومة المقبلة، حيث تستمر الخلافات بشأن المرشحين لمنصب الرئيس ورئيس الحكومة.

المصدر | الأناضول

  كلمات مفتاحية

العراق برهم صالح أحمد ريبر انتخاب رئيس البرلمان

وسط تأزم سياسي متواصل.. البرلمان العراقي يحاول ثانية اختيار الرئيس

انفجار يستهدف رتلا للتحالف الدولي في ذي قار العراقية

جلسة حاسمة للبرلمان العراقي لانتخاب رئيس جديد

290 يوما.. مدة قياسية لجمود الحياة السياسية في العراق