السبت 7 مايو 2022 05:30 م

توقع تقرير لبنك "بي إن بي باريبا" أن ترفع مصر سعر الفائدة 2% خلال أيام، ثم 1% في شهر أغسطس/آب ثم 1% في شهر سبتمبر/أيلول المقبلين، غير أن القاهرة استبعدت حدوث ارتفاعات قريبا.

وقال تقرير البنك إن مصر تحتاج لرفع إضافي لسعر الفائدة 3-4% لاجتذاب الأموال الساخنة، فتصل سندات الخزانة إلى 17-18% في الربع الأخير من العام.

وقال تقرير البنك: "نحن نرى أن هناك فرصة أن يرفع البنك المركزي المصري سعر الفائدة 2% خلال اجتماع طارئ هذا الأسبوع، قبل الموعد المحدد لاجتماع لجنة السياسة النقدية في 19 مايو/أيار الجاري".

وسبق أن توقع خبراء ومصرفيون أن يتجه البنك المركزي لرفع أسعار الفائدة بين 0.5 و2% خلال الاجتماع المقبل للجنة السياسة النقدية في 19 مايو/أيار الجاري، وذلك بعد القرار الأمريكي رفع أسعار الفائدة بنسبة 0.5%.

لكن مصدرا مسؤولا بالبنك المركزي المصري، قال إن لجنة السياسات النقدية بالبنك المركزي ستجتمع في موعدها الطبيعي المحدد له 19 مايو/أيار الجاري.

وقال المصدر في تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية، السبت، إنه لا يوجد ما يستجد من أحداث تستدعي تعديل موعد انعقاد اجتماع اللجنة.

وتتكون لجنة السياسة النقدية التى تم تشكيلها بقرار من مجلس إدارة البنك المركزى المصرى، من 7 أعضاء وهم محافظ البنك المركزى، نائبى المحافظ، و4 أعضاء من مجلس الإدارة، ويتم إتخاذ القرارات المتعلقة بالسياسة النقدية من خلال تلك اللجنة.

وتجتمع لجنة السياسة النقدية يوم الخميس كل 6 أسابيع، والجدول الزمنى لاجتماعات اللجنة حتى نهاية العام الحالى يكون معلنا على الموقع الإلكتروني للبنك المركزي.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات