الاثنين 16 مايو 2022 07:57 م

طالبت منظمة العفو الدولية "أمنستي" قطر بإلغاء أحكام السجن المؤبد، التي قالت إنها صدرت ضد "نشطاء احتجوا على قانون الانتخابات التمييزي".

وجاءت مطالبة "أمنستي" بعد أيام قليلة من انتقادات من منظمة "هيومن رايتس ووتش" للأحكام التي أصدرتها محكمة الجنايات القطرية بالسجن المؤبد بحق 3 مواطنين؛ بسبب تهم بينها الإساءة لنظام الحكم، وذلك بسبب اعتراضهم على قانون الانتخابات البرلمانية بالبلاد.

وقالت "لين معلوف"، نائبة مديرة المكتب الإقليمي للشرق الأوسط وشمال أفريقيا، إن "الأحكام التي صدرت على ثلاثة نشطاء، بينهم المحاميان هزاع وراشد هزاع علي هزاع سالم أبو شريده، وغيابيا على محمد راشد حسن ناصر العجمي – بالسجن المؤبد أمر مقلق للغاية، ويبعث برسالة مروعة إلى مجتمع النشطاء مفادها أنه لن يتم التسامح مع الآراء المعارضة".

واعتبرت أن قطر، "بعد محاكمة سرية، حكمت على هؤلاء النشطاء الأربعة بأحكام سجن مروعة بتهم زائفة بالتحريض على العنف، في حين أنهم مارسوا حقهم في الاحتجاج السلمي ليس إلا".

وأردفت: "يجب إلغاء أحكام الإدانة والسجن الصادرة بحقهم".

واعتبرت "لين" أنه "من المحير أن السلطات القطرية ستعاقب هؤلاء الرجال أثناء محاولتها تحسين سمعتها في مجال حقوق الإنسان قبل بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 للاتحاد الدولي لكرة القدم".

وتابعت: "فبدلاً من حبس منتقدي الدولة، يجب على السلطات احترام الحقوق الأساسية وغير القابلة للتصرف بالنسبة لجميع المقيمين فيها. يجب عليها أيضاً الاستجابة لدعوة المحتجين لتعديل قوانين الانتخابات التمييزية في البلاد".

والجمعة الماضي، قال "مايكل بيج"، نائب مدير قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في "هيومن رايتس ووتش"، إن "الحكم على منتقدي قانون تمييزي بطبيعته بالسجن المؤبد يعد تذكيرا صارخا بأن قطر مختلفة قليلا عن جيرانها".

وأضاف "بيج"، في تصريح نقلته وكالة "رويترز": "هذه الأحكام القاسية تبعث رسائل في غاية الوضوح للمواطنين القطريين والمقيمين، وحتى لمشجعي كأس العالم، مفادها أنه لا مجال هنا لحرية التعبير"، على حد قوله.

وقبل نحو أسبوع، أدانت محكمة الجنايات القطرية، كل من "هزاع أبو شريدة المري" و"راشد علي المري" ورجلين وصفا بأنهما شاعرين يعيشان في المنفى وظهرا في مقاطع فيديو على الإنترنت مرتبطة بالاحتجاجات، بعدة تهم بينها حشد الجموع للمطالبة بتغيير القوانين وتعكير صفو الأمن العام ورفض أوامر الشرطة بالمغادرة.

وحكم عليهم بالسجن لمدد تراوحت بين المؤبد و15 عاما، ويحق لهم استئناف الحكم.

يذكر أن "هزاع المري" كان قد ظهر في مقطع فيديو العام الماضي، ووجه كلاما حول أمير قطر الشيخ "تميم بن حمد آل ثاني"، تضمنت تهديدا صريحا برفض شروط الانتخابات البرلمانية الأولى في البلد الخليجي، والتي جرت في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات