قال الرئيس التنفيذي لشركة البترول الوطنية الكويتية "وليد البدر"، الأحد، إن الشركة تمكنت في نهاية الربع الأول من سنتها المالية الحالية، التي تبدأ في أول أبريل/نيسان، من تحقيق أرباح وصفها بـ"غير المسبوقة".

وقال في بيان، إن هذه الأرباح جاءت "نتيجة للقفزة النوعية الكبيرة في أداء أعمالها".

وأوضح "البدر"، أن الشركة بدأت تصدير شحنات من منتجات الفحم البترولي والديزل، المطابقة للمواصفات والمعايير البيئية العالمية، من مشروع الوقود البيئي الذي افتتحته في مارس/آذار الماضي.

وقال "البدر"، في بيان إن الشركة تمكنت أيضا من تصدير أول شحنة من وقود السيارات النظيف إلى الأسواق الخارجية، بعد أن نجحت في تلبية احتياجات السوق المحلي كاملة.

وأضاف: "سوف يلي هذه الشحنة المزيد من الشحنات الأخرى المنتظمة، التي من شأنها تحقيق عوائد مالية كبيرة للشركة".

ودشن أمير الكويت الشيخ "نواف الأحمد الجابر الصباح"، في مارس/آذار وبشكل رسمي التشغيل الكامل لمشروع الوقود البيئي الذي استمر العمل فيه لسنوات بتكلفة إجمالية 4.680 مليارات دينار (15.5 مليار دولار)، والذي تبلغ طاقته الانتاجية الكلية 800 ألف برميل نفط يوميا.

وهدف المشروع لتطوير مصفاتي الأحمدي وميناء عبدالله التابعتين لشركة البترول الوطنية، وتضمن إنشاء 39 وحدة جديدة وتحديث سبع وحدات وإغلاق سبع أخرى مع التركيز على إنتاج منتجات عالية القيمة مثل الديزل والكيروسين للتصدير.

المصدر | رويترز