مدّدت إسرائيل، الثلاثاء، اعتقال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي، "بسام السعدي" ستة أيام أخرى؛ بذريعة استكمال التحقيق.

وقال نادي الأسير الفلسطيني، في بيان: إن "محكمة عوفر العسكرية (غربي رام الله) مددت اعتقال السعدي ستة أيام إضافية".

وأوضح البيان أن التمديد جاء بحجة "استكمال التحقيق".

والخميس الماضي مددت ذات المحكمة اعتقال "السعدي" لستة أيام.

ومطلع أغسطس/ آب الجاري اعتقل الجيش الإسرائيلي "السعدي" (61 عاماً) خلال عملية اقتحام واسعة نفذها في مخيم جنين، شمالي الضفة الغربية المحتلة.

وورد اسم "السعدي" ضمن اتفاق وقف إطلاق النار في غزة الذي تم إبرامه مساء 7 أغسطس/آب الجاري، مُنهياً ثلاثة أيام من القتال بين إسرائيل وحركة “الجهاد الإسلامي”.

وآنذاك، كشف "داود شهاب" المتحدث باسم حركة “الجهاد”، أن الاتفاق مع إسرائيل على وقف إطلاق النار جرى بوساطة مصرية بعد أن "وعدت القاهرة بالعمل على الإفراج عن الأسيرين "خليل عواودة" و"بسام السعدي".

المصدر | الأناضول