الأربعاء 21 سبتمبر 2022 09:57 م

أعلن مستشار وزير الخارجية القطري المتحدث باسم الوزارة "ماجد الأنصاري"، استعداد بلاده للمساهمة في كل جهد إقليمي ودولي لإيجاد حل سلمي فوري للأزمة الأوكرانية.

وقال "الأنصاري"، الأربعاء، إن هذا الموقف "كان جلياً منذ بداية الأزمة"، وهو "نابع من مبادئ السياسة الخارجية القطرية القائمة على توطيد السلم والأمن الدوليين ".

وجدد موقف بلاده المشجع على فض المنازعات الدولية بالطرق السلمية، ودعم حق الشعوب في تقرير مصيرها، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول، بحسب ما نقلت عنه وكالة "الأناضول".

وقال إن حديث أمير البلاد الشيخ "تميم بن حمد آل ثاني"، أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، الثلاثاء، لفت إلى أن إطالة أمد الصراع سيزيد أعداد الضحايا وسيضاعف الآثار الوخيمة للحرب على العالم كله.

وتابع "الأنصاري": "رأينا كيف أثرت هذه الأزمة على الأمن الغذائي وإمدادات الطاقة في العالم، وهنا تبرز أيضاً الرسالة الضمنية العميقة التي أكد عليها الخطاب وهي أنه فقط من خلال الوحدة يمكننا التغلب على الصراع الذي يقسمنا".

وأضاف: "عالمنا اليوم أحوج أكثر من أي وقت مضى للحكمة والعقلانية والتمسك بمبادئ العدالة والإنصاف في العلاقات بين الدول".

ولفت إلى أن التعامل الأمثل مع الهموم والقضايا المشتركة في هذا العالم المتشابك يتطلب قدراً كبيراً من التقارب والتضامن.

وفي وقت سابق، الأربعاء، اتهم الرئيس الأمريكي "جو بايدن" نظيره الروسي "فلاديمير بوتين" بتهديد أوروبا نووياً؛ وذلك بعد ساعات من إعلان موسكو تعبئة عامة جزئية وتلويحها مجدداً باستخدام السلاح النووي لردع أي تهديد مماثل.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات