أردوغان يلمح لإطلاق تركيا عملية برية في سوريا

الاثنين 21 نوفمبر 2022 12:40 م

تحدّث الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان" الإثنين، عن احتمال إطلاق "عملية برية" في سوريا، غداة سلسلة من الغارات الجوية على مواقع للأكراد في سوريا والعراق، وعدة هجمات صاروخية على الأراضي التركية من سوريا.

وقال "أردوغان" للصحفيين الأتراك الذين كانوا يرافقونه لدى عودته من قطر، حيث شارك في افتتاح مونديال 2022: "لا شكّ في أن هذه العملية لن تقتصر فقط على عملية جوية".

وكانت أنقرة قد أعلنت صباح الأحد شن عملية عسكرية جوية ضد المقاتلين الأكراد في سوريا والعراق أسفرت عن مقتل نحو 30 شخصًا، بعد أسبوع على اعتداء دام في إسطنبول، اتهمت كلا من حزب العمال الكردستاني والقوات الكردية في سوريا بالوقوف خلفه.

وأضاف "أردوغان" أن "الوحدات المختصّة ووزارة دفاعنا وأركاننا العامة ستقرر معًا الصلاحيات التي يجب أن تلتزم بها قواتنا البرية"، مشيرًا إلى أن هناك "مشاورات" جارية.

وتابع: "سبق أن حذّرنا: سنجعل من يزعجوننا على أراضينا يدفعون الثمن".

وأصابت قذائف صاروخية من سوريا، مساء الأحد وصباح الإثنين، الحدود التركية والأراضي التركية، ما أسفر عن مقتل 3 أشخاص وإصابة نحو 15.

وأعلنت أنقرة ليلاً أن عمليتها العسكرية الجوية، التي أطلقت عليها "المخلب-السيف"، اتسمت بـ"بالنجاح".

وأوضح "أردوغان" أن العملية "نفذتها 70 طائرة ومسيّرة"، مضيفًا: "غاصت 140 كيلومترًا في شمال العراق و20 كيلومترًا شمال سوريا".

وأكّد "أردوغان" أنه لم يُجر "أي محادثة" مع الرئيس الأميركي جو بايدن أو نظيره الروسي فلاديمير بوتين بشأن هذه العملية.

وتدعم الولايات المتحدة وحدات حماية الشعب في شمال شرق سوريا ضد جهاديي تنظيم "الدولة الإسلامية"، فيما تدعم روسيا مجموعات موالية للنظام في المنطقة نفسها.

المصدر | فرانس برس

  كلمات مفتاحية

أردوغان تركيا سوريا العراق عملية برية