Ads

استطلاع رأي

في رأيك، ما السبب الرئيسي في أزمة مصر الاقتصادية؟

السياسات الاقتصادية التي يتبناها الرئيس المصري

تداعيات التطورات الدولية خاصة كورونا وحرب أوكرانيا

عوامل متراكمة وموروثة من عهود سابقة

أهم الموضوعات

الحكومة الكويتية تقرر حل جهاز الأمن الوطني

استغاثات تحت أنقاض الزلزال.. الثلوج تعرقل جهود الإنقاذ في تركيا

حالة طوارئ 3 أشهر.. أردوغان يصف زلزال تركيا بالأكبر في تاريخ المنطقة

ترجيحات أممية صادمة لزلزال تركيا وسوريا: 23 مليون متضرر ومصرع آلاف الأطفال

الأول منذ الحرب السورية.. ملك البحرين يهاتف بشار الأسد معزيا بضحايا الزلزال

Ads

 أميرة سعودية: لن يزور أحد المملكة حال ربط السياحة بالسياسية

السبت 3 ديسمبر 2022 02:47 م

طالبت الأميرة السعودية "هيفاء بن محمد آل سعود" والتي تشغل منصب نائبة وزير السياحة، بضرورة فصل السياحة عن السياسة، مشيرة إلى أن ربطهما معا يعني أنه "لن يزور أحد لا السعودية ولا المملكة المتحدة ولا الولايات المتحدة الأمريكية".

جاء ذلك في مقابلة أجرتها الأميرة السعودية التي تبلغ من العمر (35 عاما)، مع صحيفة التايمز البريطانية، في معرض دفاعها عن بلادها ضد الانتقادات التي تتعرض لها المملكة بشأن "انتهاكات حقوق الإنسان" و"التمييز ضد المرأة" و"سجن العديد من المعارضين السياسيين والحقوقيين".

وقالت الأميرة "هيفاء": "إذا كانت السياسة مرتبطة دائمًا بالسياحة، فلن يسافر أحد أي مكان ولا حتى المملكة المتحدة أو أمريكا.. نريد فقط أن نعامل مثل أي دولة آخرى، فالسياحة تربط الثقافات ببعضها البعض".

وتسعي الأميرة السعودية لجعل بلادها نقطة جذب عالمية للزوار من كافة أنحاء العالم عقب عقود طويلة من الانغلاق في هذا القطاع.

وترى الأميرة، أن هنالك الكثير مما لا يزال يتوجب العمل عليه لتصبح بلادها أكثر جذبا للسياح.

وتبلغ ميزانية وزارة السياحة 810 مليارات دولار جرى تخصيصها للعديد من المشروعات الترفيهية العملاقة مثل نيوم، وهي مدينة مستقبلية تقع في غرب البلاد.

كما تشمل ميزانية تطوير سلسلة جزر صديقة للبيئة ضمن مشروع السياحي للبحر الأحمر،

ناهيك عن "القدية" وهو مشروع ترفيهي رياضي ثقافي أعلن عنه ولي العهد السعودي، الأمير "محمد بن سلمان"، في 7 أبريل/ نيسان 2017 كوجهة ترفيهية واجتماعية نوعية.

المصدر | الخليج الجديد+متابعات

  كلمات مفتاحية

السعودية السياسية .نائبة وزير السياحة السعودية