الجمعة 9 مارس 2018 01:03 ص

استشهد شاب فلسطيني، الجمعة، وأصيب 4 آخرون، برصاص الجيش الإسرائيلي، في الضفة الغربية. 

وأفادت وزارة الصحة الفلسطينية، في بيان، أن شابا فلسطينيا استشهد متأثرا بإصابته بالرصاص الحي، في منطقة الصدر، بمدينة الخليل، جنوبي الضفة الغربية.

وأشارت الوزارة إلى أن الشهيد هو الشاب «محمد زين فزاع الجعبري»، البالغ من العمر 24 عاما.

وفي بيان سابق، أعلنت الوزارة إصابة 5 فلسطينيين في مناطق متفرقة من الضفة، بينهم الشاب الذي استشهد لاحقا.

ووصل اثنان من المصابين مستشفى «سلفيت» الحكومي الواقع شمالا، إثر إصابتهما بالرصاص الحي في منطقة الفخذ، فيما أصيب الثالث بالرصاص الحي في البطن، وآخر بالرصاص المطاطي، وتم إسعافهم في مستشفى «رفيديا» الحكومي، بمدينة نابلس شمالا.

واندلعت، الجمعة، مواجهات بين شبان تظاهروا احتجاجا على القرارات الأمريكية بشأن مدينة القدس، وقوات من الجيش الإسرائيلي، في مواقع متفرقة من الضفة الغربية المحتلة.

يأتي ذلك بعد أيام من استشهاد شاب فلسطيني، السبت الماضي، برصاص جيش الاحتلال الاسرائيلي، في مواجهات خلال اقتحام الجنود لقرية في الضفة الغربية المحتلة، وفق ما أفادت وزارة الصحة الفلسطينية.

وأصيب الشاب الفلسطيني في رأسه خلال اقتحام جيش الاحتلال لقرية برقين في جنين شمال الضفة، بحسب الوزارة.

وأوضحت الوزارة أن اسمه هو «أحمد أبو عبيد» ويبلغ من العُمر 19 عاما.

وزعم الجيش الإسرائيلي أنه كان يبحث عن شخص يشتبه بأنه قتل حاخاما في يناير/كانون الثاني الماضي، لكنه لم يعلق على مقتل الشاب الفلسطيني.

وينظم الفلسطينيون احتجاجات، كل جمعة، رفضا للاستيطان وجدار الفصل، وارتفعت حدتها بعد قرار الرئيس الأمريكي «دونالد ترامب»، اعتبار القدس عاصمة لـ(إسرائيل)، في 6 ديسمبر/كانون الأول 2017.