الأربعاء 20 مارس 2019 09:03 ص

طالبت رئيسة وزراء بريطانيا "تيريزا ماي"، الأربعاء، بإرجاء خروج بلادها من الاتحاد الأوروبي إلى 30 يونيو/حزيران المقبل.

وقالت "ماي" إنها تقدمت بطلب مكتوب بذلك لرئيس المجلس الأوروبي "دونالد توسك"، دون تفاصيل، بحسب "د ب أ".

وأضافت أنها تريد خروجا منظما من الاتحاد الأوروبي وأنها ستعيد الصفقة التي أبرمتها مع الاتحاد إلى البرلمان مرة أخرى لكنها لم تذكر موعدا ذلك.

ويأتي تقديم الطلب قبل ساعات من حضور "ماي" قمة للاتحاد الأوروبي في بروكسل الخميس.

وكان مقررا أن تغادر بريطانيا الاتحاد الأوروبي في 29 مارس/آذار الجاري، عندما تنتهى المهلة الزمنية التى تبلغ عامين لمفاوضات الانسحاب المفروضة.

وليس معروفا هل سيوافق القادة الأوروبيون على التفاوض حول الاتفاقية من جديد، أم سيتم إلغاء اتفاق "بريكست" من الأساس، أو إعادة الاستفتاء عليه.

وقال دبلوماسيون أوروبيون، قبل أيام، إن زعماء التكتل يمكن أن يحجموا عن اتخاذ قرار نهائي خلال القمة بشأن تأجيل خروج بريطانيا استنادا إلى ما ستطلبه "ماي" بالتحديد.

وتشمل الخيارات المطروحة أمام الحكومة البريطانية، تأجيلا طويلا أو خروجا بالاتفاق الذي تفاوضت عليه "ماي"، أو خروجا دون اتفاق ما سيكون له آثار سلبية على اقتصاد البلاد.

وتحاول "ماي" كسب مزيد من الوقت لإجراء استفتاء آخر على الخروج، أو تصويت جديد في البرلمان.

لكن رئيس البرلمان "جون بيركو"، رفض طرح الاتفاق في تصويت جديد ما لم يختلف كثيرا عن النسختين اللتين رفضتا يومي 15 يناير/كانون الثاني، و12 مارس/آذار الجاري.

وكان رئيس المفوضية الأوروبية "جان كلود يونكر"، قد شدد على تأييد اتفاق "بريكست" الذي تم إدخال ضمانات قانونية عليه، وإما عدم الخروج.

المصدر | الخليج الجديد + د ب أ