الجمعة 12 يوليو 2019 01:14 م

انتقد وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي، "أنور قرقاش"، زيارة أمير قطر الشيخ "تميم بن حمد"، إلى الولايات المتحدة، زاعما أنها لم تحقق المرجو منها.

وقال "قرقاش" في تغريدة عبر "تويتر"، الجمعة، إن "زيارة الشيخ تميم إلى واشنطن جاءت بعكس المرجو منها".

وأضاف: "فالانسلاخ عن المحيط مكلف وشعار السيادة لا يحفظه هدر السيادة"، مشيرا إلى أن "حقائق لن تغطيها مبالغات إعلامية أو استثمارية أو إنفاق سخي على القواعد".

واختتم تغريدته، بالقول: "إن سياسة الأب (حمد) بلعبها على التناقضات سقطت والابن (تميم) يدفع الثمن ماديا ومعنويا"، على حد قوله.

وكان أمير قطر قد بدأ زيارة إلى الولايات المتحدة الأمريكية 9 يوليو/تموز الجاري، بهدف بحث تعزيز الروابط الاقتصادية والأمنية بين البلدين، وأيضا مناقشة الأزمة الخليجية التي دخلت عامها الثالث على التوالي، وتطورات القضايا الإقليمية.

وخلال الزيارة، التقى "تميم بن حمد" الرئيس الأمريكي، "دونالد ترامب"، وعدد من المسؤولين والمشرعين في البلاد.

زيارة الشيخ تميم إلى واشنطن جاءت بعكس المرجو منها فالانسلاخ عن المحيط مكلف وشعار السيادة لا يحفظه هدر السيادة، حقائق لن تغطيها مبالغات إعلامية أو استثمارية أو انفاق سخي على القواعد، سياسة الأب بلعبها على التناقضات سقطت والإبن يدفع الثمن ماديا ومعنويا.

— د. أنور قرقاش (@AnwarGargash) July 12, 2019

وتفرض الإمارات إلى جانب السعودية والبحرين ومصر حصارا على قطر منذ 5 يونيو/حزيران 2017، بدعوى "دعمها الإرهاب"، وهو ما ترفضه الدوحة، وتقول إن الحصار للسيطرة على قرارها السيادي. 
 

المصدر | الخليج الجديد