الجمعة 12 يوليو 2019 11:04 م

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية تأجيل مؤتمر صحفي كان مقررا الجمعة بشأن تسلم تركيا منظومة إس 400 الروسية، وذلك لأجل غير مسمى.

وأبلغ وزير الدفاع التركي "خلوصي أكار"، هاتفيًا مساء الجمعة، القائم بأعمال وزير الدفاع الأمريكي "مارك إسبر"، أن شراء منظومة "إس-400" الدفاعية الروسية ضرورة بالنسبة لتركيا وليس خيارًا. 

وقالت وزارة الدفاع التركية، في بيان لها إن "أكار" و"إسبر"، بحثا هاتفيا، شراء تركيا منظومة الدفاع الروسية والمستجدات في سوريا.

وقال "أكار"، إن تركيا معرضة لتهديد جوي وصاروخي كبير، وبالتالي فإن شراء منظومة "إس-400" الدفاعية ضرورة وليس خيارًا بالنسبة إليها، بحسب وكالة "الأناضول".

وأوضح أن التقييمات مستمرة حول عرض منظومة "باتريوت" الأمريكية. 

وخلال المكالمة نفسها، شدد الوزير على ضرورة استمرار مشروع مقاتلات "إف 35"، الذي تشارك فيه تركيا مع الولايات المتحدة الأمريكية، كما هو عليه حاليًا.

كما لفت إلى أن مقترح تركيا ما يزال قائمًا بشأن تشكيل مجموعة عمل يمكن إشراك حلف شمال الأطلسي (ناتو) فيها، للنظر في التأثير المحتمل بين مقاتلات "إف-35" ومنظومة "إس-400". 

كما أبلغ "أكار"، الجانب الأمريكي، في هذا الإطار، عدم تغير موقف تركيا، التي تفي بجميع مسؤولياتها فيما يتعلق بمقاتلات "إف-35". 

ووفقًا لبيان الوزارة، أكّد "أكار"، أن موقف تركيا الاستراتيجي لم يتغير إثر شراء "إس-400"، محذّرا من أن تضرر العلاقات بين البلدين لن يخدم مصالحهما ولا مصالح "الناتو". 

وفي وقت سابق الجمعة، أعلنت وزارة الدفاع التركية وصول أول مجموعة من أجزاء منظومة "إس-400" الروسية إلى مطار عسكري في العاصمة أنقرة. 

المصدر | الخليج الجديد + الأناضول