الخميس 22 أغسطس 2019 10:01 م

قال وزير النقل اليمني "صالح الجبواني"، إن قوات الجيش والأمن، تخوض حاليا معارك عنيفة ضد ما أسماها "الأطماع الإماراتية في شبوة".

وأضاف "الجبواني" في تغريدة له عبر حسابه بموقع "تويتر": ‏"من خلال اتصالاتنا المباشرة بعتق.. قوات الأمن والجيش الوطني مسيطرة على الموقف ولا صحة لاحتلال مباني وشوارع من قبل المليشيات ولا صحة لانضمام قادة وضباط".

وتابع: "رغم شدة المواجهة إلا أن قواتنا تسطر ملحمة وطنية كبرى دفاعاً عن الأرض والعرض ضد أطماع الإمارات في التوسع والسيطرة".

 

في السياق ذاته، قال مصدر محلي، إن مقاتلات يُعتقد أنها سعودية تحلق في سماء مدينة عتق، إثر انفجار الوضع بين القوات الحكومية وقوات الانتقالي الجنوبي.

وتقول مصادر حكومية في محافظة شبوة، إن اللجنة السعودية التي وصلت إلى المحافظة في وقت سابق لاحتواء الأزمة، التقت ظهر الخميس، محافظ شبوة "محمد صالح"، وقيادات أمنية وعسكرية بالمحافظة، وأنها لا تزال متواجدة رغم انفجار الوضع.

ومنذ يومين يحشد المجلس الانتقالي تعزيزات لصالح ما تسمى بالنخبة الشبوانية الموالية له، في الوقت الذي حشدت القوات الحكومية تعزيزات لدعم اللواء 21.

والثلاثاء سيطرت قوات "الحزام الأمني" التابعة للمجلس الانتقالي، على مقر الشرطة العسكرية التابعة للحكومة، في مدينة الكود قرب مركز محافظة أبين (جنوب)، بعد معارك عنيفة.

وقبل منتصف أغسطس/آب الجاري، سيطرت قوات "الحزام الأمني"، على معظم مفاصل الدولة في عدن (جنوب)، بعد معارك ضارية دامت 4 أيام ضد القوات الحكومية، سقط فيها أكثر من 40 قتيلا، بينهم مدنيون، و260 جريحا، حسب منظمات حقوقية محلية ودولية.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات