الأربعاء 11 سبتمبر 2019 01:27 م

أفتت دار الافتاء المصرية بجواز تجسيد الصحابة في الأعمال التليفزيونية، محددةً بعض الشروط في سبيل ذلك.

وكان سؤال قد ورد إلى الصفحة الرسمية للدار على "فيسبوك" يقول: "ما حكم تمثيل الصحابة وأمهات المؤمنين في الأعمال التليفزيونية؟".

وأوضحت دار الإفتاء، في إجابتها، أنّ الصحابة إذا تم إظهارهم بشكل يناسب مقامهم من النبي، وأنهم خيرة الخلق، بعد الأنبياء والمرسلين، فلا مانع من تمثيلهم، إذا كان الهدف من ذلك نبيلا؛ كتقديم صورةٍ حسنةٍ للمشاهد، واستحضار المعاني التي عاشوها، وتعميق مفهوم القدوة الحسنة من خلالهم، مع الالتزام ببعض الضوابط.

وجاءت الضوابط كالتالي: "الالتزام باعتقاد أهل السنة فيهم، من حبهم جميعًا بلا إفراط أو تفريط، والتأكيد على حرمة جميع الصحابة لشرف صحبتهم للنبي صلى الله عليه وآله وسلم، والتوقير والاحترام لشخصياتهم، وعدم إظهارهم في صورة ممتهنة، أو الطعن فيهم والاستخفاف بهم والتقليل من شأنهم".

واستكملت الدار، في سردها لشروط تمثيل الصحابة في الأعمال التليفزيونية: "نقل سيرتهم الصحيحة كما هي، وعدم التلاعب فيها، والاعتماد على الروايات الدقيقة وتجنب الروايات الموضوعة والمكذوبة، تجنب إثارة الفتنة والفرقة بين الأمة الإسلامية".

وأتمّت: "ويُستَثْنَى من هذا الحكم العشرة المبشرون بالجنة، وأمهات المؤمنين، وبنات المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم، وآل البيت الكرام؛ فلا يجوز تمثيلهم، والله سبحانه وتعالى أعلم".

 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات