السبت 19 أكتوبر 2019 05:37 م

كشفت وسائل إعلامية كويتية، السبت، عن اتفاق بين السعودية والكويت لاستئناف إنتاج النفط من المنطقة المقسومة بينهما، والمتمثلة بحقلي "الوفرة" و"الخفجي".

ونقلت صحيفة "القبس" المحلية، عن مصادر لم تسمها، أن مسؤولين حكوميين ونفطيين يمثلون البلدين، التقوا الخميس، ووقعوا اتفاقا بشأن الحقلين المغلقين منذ نحو 5 أعوام.

وأكدت الصحيفة أن الإنتاج من حقل "الخفجي" سيعود قريبا بعد استكمال بعض الإجراءات، كما سيستأنف الإنتاج من "الوفرة" خلال 3 أشهر.

من جهتها، أوضحت صحيفة "الراي"، أن الطرفين وقعا اتفاقا "تاريخيا" دون توضيح مزيد من التفاصيل.

وجاء إغلاق حقل "الخفجي" المشترك في أكتوبر/تشرين الأول 2014 لأسباب قيل في حينها إنها تتعلق بالامتثال للوائح البيئية، إلا أن إغلاق حقل "الوفرة" المشترك أيضا، في 2015، كشف عن خلاف واضح بين الدولتين العضوين في "أوبك".  

وتسبب إغلاق الحقلين، في قطع نحو 500 ألف برميل يوميا، بما يعادل 0.5% من المعروض النفطي العالمي.

كما شكل إغلاق حقول المنطقة المقسومة، مسألة سياسية عالقة بين البلدين الحليفين ويحاول مسؤولون كبار حل الأمر منذ أشهر، حيث شهد الخلاف السابق الكثير من التجاذب الإعلامي، وصلت إلى حد اعتبار أن القضية "تهز 50 عاما" من العلاقات بين البلدين.

وتغطي المنطقة المقسومة، مساحة 5770 كيلومترا مربعا على الحدود بين عضوي "أوبك" السعودية والكويت، حيث لم يشملها ترسيم الحدود بين البلدين عام 1922.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات