الاثنين 28 أكتوبر 2019 05:37 م

بحث رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار قطاع غزة، السفير "محمد العمادي"، الإثنين، مع منسق الأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط، "نيكولاي ملادينوف"، الأوضاع الإنسانية في القطاع.

جاء ذلك خلال لقاء جمع "العمادي" و"ملادينوف" في مقر الأمم المتحدة بمدينة القدس، بحسب بيان صدر عن مكتب اللجنة القطرية.

وقال البيان، إن "العمادي استعرض جهود دولة قطر للتخفيف عن سكان غزة، والتي كان آخرها توجيهات أمير البلاد الشيخ تميم بن حمد آل ثاني بتقديم منحة بقيمة 480 مليون دولار للشعب الفلسطيني، خُصص منها 180 مليون دولار للقطاع".

وذكر أن اللقاء ناقش أيضا الأوضاع الإنسانية في غزة والجهود المشتركة لتحسينها، خاصة فيما يتعلق بموضوع الكهرباء والمشاريع الإغاثية ومشاريع التشغيل المؤقت للخريجين والعمال العاطلين عن العمل.

وأكد الطرفان استمرار الجهود المبذولة لتحسين الأوضاع في غزة، وفق البيان ذاته.

من جهته، أكد "ملادينوف"، بحسب البيان، أن الأمم المتحدة تسعى جاهدة لرفع الحصار عن غزة وتحقيق الوحدة الفلسطينية.

وثمن مواقف قطر والمساعدات التي قدمتها للفلسطينيين.

وفي مايو/أيار الماضي، قرر أمير قطر "تميم بن حمد آل ثاني"، تخصيص 480 مليون دولار لدعم الشعب الفلسطيني في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة.

وتفرض (إسرائيل) منذ العام 2007 حصارا مشددا على غزة، ما أدى إلى زيادة كبيرة في نسب الفقر والبطالة في القطاع الذي يقطنه نحو 2 مليون نسمة.

المصدر | الأناضول