الجمعة 8 نوفمبر 2019 11:31 م

قال عضو المكتب السياسي في حركة "حماس" الفلسطينية "حسام بدران"، الجمعة، إن الحركة اتخذت قرار التوجه نحو الانتخابات بمختلف أماكن تواجدها استجابة لمصلحة الشعب الفلسطيني وقضاياه العليا.

وقال "بدران"، في بيان له: "إذا توفرت النوايا الحسنة لدى مختلف الأطراف فأنا على يقين بأننا قادرون على تجاوز كل العقبات الداخلية".

وتابع: "المطلوب من الجميع هو إدراك أن الانتخابات التشريعية والرئاسية تختلف تمامًا عن الانتخابات المحلية، وأن تكرار التجربة السلبية التي حدثت في انتخابات البلديات الأخيرة لا مكان له في الانتخابات التشريعية والرئاسية".

وأضاف "بدران" أن "حركة حماس وجماهيرها في الضفة تعرضت طيلة السنوات الماضية لهجمة شرسة من قبل الاحتلال والسلطة بهدف اقتلاعها، ورغم ذلك فحماس وجماهيرها ما زالوا على العهد".

يذكر أن الرئيس الفلسطيني، "محمود عباس"، دعا لعقد الانتخابات التشريعية والرئاسية وطالب رئيس لجنة الانتخابات المركزية الفلسطينية البدء بإجراء المباحثات مع الفصائل الفلسطينية في الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة، وأيدت معظمها التوجه إلى الانتخابات العامة.

وتحكم "حماس" قطاع غزة، فيما تدير حركة "فتح" التي يتزعمها "عباس"، الضفة الغربية، منذ بداية الانقسام الفلسطيني، عام 2007.

وأجريت آخر انتخابات رئاسية في فلسطين عام 2005 وفاز فيها الرئيس الحالي "محمود عباس"، بينما أجريت آخر انتخابات تشريعية عام 2006، وفازت فيها كتلة حركة "حماس".

المصدر | الخليج الجديد