الاثنين 25 نوفمبر 2019 06:41 م

أكد وزير الخارجية العماني، "يوسف بن علوي"، حدوث تطورات إيجابية في الحوار بين السعودية والحوثيين في اليمن، معتبرا أن الطرفين بات لديهما "رغبة أكيدة" في التوصل للأمن والاستقرار.

وقال "بن علوي": "هناك رغبة أكيدة عند الأشقاء في السعودية وأعتقد على قدر مماثل لدى الزعامة الحوثية بأن الذهاب إلى الأمن والسلم والاستقرار هو مبدؤهم وأعتقد أنهم سيتعاونون تعاونا إيجابيا"، بحسب ما نقلت عنه قناة "الحرة" الأمريكية.

وتطرق الوزير العماني إلى ملف المصالحة الخليجية، قائلا إنه "موجود على المستويات القريبة والمتوسطة والبعيدة".

وفي ملف آخر، أشار وزير الخارجية العُماني إلى أن التحالف الاستراتيجي في الشرق الأوسط "ما زال في طور المشاورات".

وأكد أن "تطوير العلاقات بين مجلس التعاون الخليجي ككل والولايات المتحدة"، يعتبر من "الضرورات" التي سوف تساهم في إيجاد حلول لمنطقة الشرق الأوسط.

وجاءت تصريحات "بن علوي" بعد لقائه نظيره الأمريكي "مايك بومبيو".

وتعددت التقارير عن مباحثات سلام بين السعودية والحوثيين في اليمن، برعاية سلطنة عمان.

وقبل أيام، زار نائب وزير الدفاع السعودي، الأمير "خالد بن سلمان"، مسقط والتقى السلطان "قابوس بن سعيد" ومسؤولين هناك.

وفي سياق آخر، ظهرت مؤخرا مؤشّرات على قرب حدوث انفراج في الأزمة الخليجية، خصوصا مع قرار السعودية والإمارات البحرين المشاركة في بطولة كأس الخليج لكرة القدم في الدوحة، في أول مشاركة طوعية في بطولة في قطر منذ قطع العلاقات.

المصدر | الخليج الجديد + الحرة