الأربعاء 11 ديسمبر 2019 01:58 م

قال رئيس هيئة الترفيه السعودية "تركي آل الشيخ" إن "تصميمات مبهرة" ستشهدها منطقة البوليفارد، قبل نهاية العام الجاري، وهي مقر الفعاليات الترفيهية الرئيسية بالعاصمة الرياض، مما اعتبره مراقبون تلميحا بإمكانية أن تنظم المملكة احتفالا برأس السنة الميلادية "الكريسماس"، للمرة الأولى في تاريخها.

وتحتفل معظم دول العالم برأس السنة الميلادية، ومن بينها دول عربية وخليجية، لكن المملكة لم تحتفل من قبل بهذه المناسبة، حيث كان الاتجاه المحافظ سائدا فيها، وهو الاتجاه الذي ينظر إلى هذه المناسبة على أنها تقليد غربي لا علاقة له بالإسلام.

وكتب "آل الشيخ" عبر "تويتر": "البوليفارد بحلته الجديدة قبل نهاية السنة.. وافقت قبل قليل على التصاميم ونوعدكم بشيء مبهر".

ورغم أن "آل الشيخ" لم يشر إلى تفاصيل هذه التصميمات، إلا أن ضيق الوقت قبل نهاية العام الجاري يشير إلى أنها لن تكون إنشاءات جديدة، بل زينات وأضواء احتفالية لـ"الكريسماس".

وأثارت هيئة الترفيه السعودية جدلا داخل أوساط البلاد، خلال الشهور الماضية، بعدما نظمت فعاليات لنجوم عالميين في الغناء والرياضة والأزياء وغيرها.

وتخلت السعودية، مؤخرا، عن محاذير كانت تحافظ عليها بصرامة فيما يتعلق بالفعاليات الترفيهية، لا سيما التي تشهد اختلاطا بين الرجال والنساء، في إطار رؤية ولي العهد السعودي الأمير "محمد بن سلمان" الذي يتحدث بشكل متكرر عن رغبته في تفعيل انفتاح داخل المجتمع السعودي يكسر قيودا عاشت داخلها المملكة، بسبب تيارات إسلامية لا سيما تيار الصحوة، المحسوب على "الإخوان المسلمون"، على حد قوله.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات