السبت 21 ديسمبر 2019 05:49 م

جدد رئيس الهيئة العامة للترفيه في السعودية "تركي آل الشيخ"، تأكيده أن فعاليات الترفيه التي تواجه انتقادات مجتمعية، تأتي بتوجيه من ولي العهد الأمير "محمد بن سلمان".

ونشر المستشار بالديوان الملكي، مقتطفات من لقاء قادم له في برنامج "ليالي الكويت"، يقول فيها إن فعاليات الترفيه "تعود بمكتسبات سياسية، واقتصادية، ونفسية، كما توفر وظائف للمواطنين".

وأضاف: "اللي غير هو محمد بن سلمان وليس تركي آل الشيخ... وأنا وكل مسؤول بالمملكة نعمل بدعم من الله أولا ثم من قيادتنا الرشيدة الملك سلمان وولي عهده".

لكن "آل الشيخ" ألمح إلى إقراره بحدوث تجاوزات في فعاليات موسم الرياض، قائلا إن المفروض أن تظهر الفعاليات بصورة غير مستفزة، ولا يوجد فيها "استرخاص".

وأشار إلى أن "46 ألف فرد توظفوا بشكل دائم وشبه دائم، كما ارتفع معدل الصرف خلال شهر من موسم الرياض، ارتفع بنسبة 37% مقارنة بالعام الماضي".

ومع صعود ولي العهد السعودي الأمير "محمد بن سلمان"، بدأت المملكة في طريقها لكسر التقاليد، مثل السماح للمرأة السعودية بدخول الملاعب وقيادة السيارة والدراجة النارية، فضلا عن ظهور الرقص والاختلاط والمشاهد الغريبة على المجتمع السعودي.

وأرجع ناشطون ظهور هذه المشاهد بالمملكة بصورة مفاجئة وانتشارها الواسع إلى غياب الرقابة وتقليص صلاحيات هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، مقابل توسيع صلاحيات وأنشطة هيئة الترفيه التي يرأسها "آل الشيخ".

وشنت السلطات الأمنية في المملكة، حملة اعتقالات طالت عددا من الشخصيات الاجتماعية، خلال الأشهر الماضية، على خلفية انتقادات وجهوها للهيئة خلال موسم الرياض الترفيهي. 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات