الأحد 15 ديسمبر 2019 09:38 ص

ينتظر أن تعلن الهيئة العامة للغذاء والدواء في السعودية، نتائج فحص علب السجائر الجديدة التي انتشرت في الأسواق بأمر من السلطات وأثارت جدلا واسعا باعتبارها "مغشوشة".

وأكد المتحدث باسم الهيئة "إدريس الإدريس"، أن نتائج فحص "الدخان الجديد" سيتم الإعلان عنها في بيان رسمي فور الانتهاء منها الثلاثاء المقبل، وأنه لم تصدر عن الهيئة أي نتائج حتى اليوم.

وبحسب ما نقلت صحيفة "اليوم" المحلية، الأحد، نفى "الإدريس" خبر إعادة الدخان القديم إلى الأسواق المحلية، موضحا أنه لم يصدر من الهيئة شيء بهذا الخصوص.

وكانت وزارة التجارة وهيئة الغذاء والدواء، قد ألزمتا شركات التبغ بالإفصاح عن مكونات السجائر قبل وبعد التغليف الجديد "العادي"، وتقديم مكونات التراكيز، ومصدر مادة التبغ المكونة للسجائر، والأوراق والمرشحات المستخدمة، ومكان تصنيعها وتعبئتها قبل تصديرها للمملكة، إضافة إلى مكونات الانبعاثات وتوضيح أسباب تغير النكهة.

وأصدرت الجهتان، الأربعاء الماضي، بيانا أكدتا فيه أنهما واستجابة لما وصلهما من ملاحظات وشكاوى حول تغير نكهة السجائر، استدعتا شركات التبغ الموردة لها وكافة وكلائها وممثليها في المملكة بحضور الجهات المعنية، وطالبتا الشركات ووكلاءها بتفسيرات لما لاحظه المستهلك حول المنتجات بعد التغليف الجديد، وقدمتا لهم الملاحظات والشكاوى كافة التي تم رصدها.

وأفادت الشركات بعدم وجود أي متغيرات سوى تصميم الغلاف وفق الاشتراطات الجديدة التي نصت عليها اتفاقية منظمة الصحة العالمية الإطارية بشأن مكافحة التبغ، والتي تطبقها المملكة ضمن الدول المطبقة لهذه الاتفاقية.

كما أرسلت الهيئة عينات من 7 أنواع من التبغ الموجود في السوق المحلية إلى مختبر دولي؛ لإجراء دراسة حول جودتها ونكهتها، وما إذا كان هناك أي تغير في جودة ونكهة التبغ المستخدم خلال السنتين الماضيتين، وسيتم الإعلان عن النتائج فور وصولها.

ويأتي ذلك بعد ما تم تداوله مؤخرا بشأن منتجات التبغ واختلاف مكوناتها بعد تطبيق الغلاف الجديد، وتغير النكهة الذي لاحظه المستهلكون، وهو ما دفع السعوديين لتدشين وسوم على وسائل التواصل الاجتماعي تطالب بإعادة "الدخان القديم".

وانتشر مقطع فيديو لأحد المواطنين وهو ينتقد المنتج الجديد، ويؤكد أنه لا يحتوي على شرح بالمواصفات ولا تاريخ للإنتاج، وادعى أنه يُنتج في ميناء "جبل علي" في دبي الإماراتية، والذي وصفه بـ"أكبر سوق للغش التجاري".

المصدر | الخليج الجديد