السبت 25 يناير 2020 04:24 م

وصل الرئيس التركي، "رجب طيب أردوغان"، إلى ولاية ألازيغ المنكوبة جراء زلزال قوي ضرب شرق البلاد الجمعة، وأسفر عن مقتل 22 شخصا على الأقل.

وأفادت "الأناضول" بأنه من المتوقع أن يقوم "أردوغان" بجولة تفقدية في المنطقة التي ضربها الزلزال، والاطلاع على حجم الأضرار وسير عمليات البحث والإنقاذ والأنشطة الإغاثية.

ووصل "أردوغان" إلى ألازيغ بعد أن ألغى مشاركته المقررة في اجتماع الجمعية العامة لمجلس العلاقات الخارجية الاقتصادية، في إسطنبول.

وفي غضون ذلك، أعلن وزير الداخلية التركي، "سليمان صويلو"، عن ارتفاع حصيلة ضحايا الزلزال إلى 22 قتيلا.

وذكر مركز رصد الزلازل الأوروبي المتوسطي، أن مناطق شرق تركيا تعرضت، مساء الجمعة الماضي، لزلزال تراوحت قوته من 6.7 إلى 7 درجات، مشيرا إلى أنه وقع على عمق 10 كم.

وأضاف المركز أن هزات ارتدادية جراء الزلزال طالت تقريبا كل أنحاء البلاد، مؤكدا أنها وصلت إلى سوريا والعراق و(إسرائيل)، كما لفت إلى أن عدد سكان المناطق التي تم فيها الشعور بتداعيات الزلزال يبلغ 120 مليون نسمة.

بدورها، قالت هيئة إدارة الكوارث والطوارئ التركية "آفاد" إن مركز الزلزال كان في قضاء سفريجه بولاية ألازيغ، مشيرة إلى أن وقوع 148 هزة ارتدادية في أعقابه.

المصدر | وكالات