الاثنين 27 يناير 2020 09:42 ص

أثار فيديو التقطه وقام بنشره شخص مجهول لمجموعة من الطالبات بمنطقة نجران موجة غضب بين السعوديين على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث طالبوا بالقبض عليه ومعاقبته، تحت وسم #قاذف_بنات_نجران.

وصور الشخص الذي يتحدث لهجة أبناء المنطقة الجنوبية في السعودية، بجواله، فيديو لطالبات جامعيات وهن يشترين القهوة من إحدى المحطات، قبل مواصلة طريقهن نحو الجامعة، بينما يردد الشتائم البذيئة ضدهن، دون مبرر يذكر.

ودعا المصور المجهول على الفتيات وأبائهن وأمهاتهن بـ"اللعنة"، مبديا اعتراضه على مجرد خروجهن من منازلهن والسماح لهن بارتياد الجامعة والكافيهات، رغم ظهورهن جميعا بالزي السعودي التقليدي، الذي يغطي كامل الجسد، بما في ذلك الوجه.

واختتم ذلك الشخص الفيديو بدعوة الأهالي إلى حرق بناتهن، بل واستعداده أن يحرق أمهاتهن اللواتي سمحن لهن بالخروج، معربا عن غضبه عليهن.

ووفقا لما نشره حساب "نجران اليوم" على "تويتر"، فإن النيابة  العامة، قد وجهت بإلقاء القبض على مصور الفيديو.

ونقل الحساب ذاته، عمن وصفه بـ"مصدر مسؤول" في النيابة العامة قوله: "نتابع كل ما من شأنه انتهاك حقوق الآخرين وحرماتهم المكفولة شرعًا والمصونة نظامًا، تحت طائلة المساءلة الجزائية، والمجرّم طبقًا للأنظمة ذات العلاقة، وأنها ستطبق الأنظمة بكل حزم على المتجاوز في هذا الشأن".

 

 

المصدر | الخليج الجديد