الخميس 13 فبراير 2020 09:44 م

أرسل الجيش التركي، الخميس، تعزيزات عسكرية جديدة، إلى نقاط المراقبة، في محافظة إدلب، شمال غربي سوريا.

ووصلت قافلة تعزيزات عسكرية مكونة من قوات الـ"كوماندوز" إلى نقاط مراقبة في إدلب، جسبما ذكرت وكالة "الأناضول".

كما وصلت تعزيزات إلى قضاء "ريحانلي" في هطاي، وتضمنت أكثر من 100 دبابة وعربة وآليات بناء.

وتوجهت الدبابات والعربات والآليات إلى الوحدات الحدودية بعد إنزالها من الشاحنات وسط إجراءات أمنية واسعة.

ويمتلك الجيش التركي 12 نقطة مراقبة عسكرية أقيمت في إطار اتفاق منطقة "خفض التصعيد" بمنطقة إدلب، شمالي سوريا.

وتأتي هذه التعزيزات عقب إعلان الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان" أن قواته ستهاجم الجيش السوري في أي مكان إذا ما اسُتهدف، ولو بهجوم صغير، أي موقع تركي في إدلب أو المناطق المحيطة.

ومنذ مطلع فبراير/شباط الجاري، أعلنت وزارة الدفاع التركية مقتل 13 من جنودها في هجومين لقوات النظام السوري على نقطتي مراقبة تركية في إدلب.

وقالت إنها ردت بهجمات أدت إلى "تحييد" نحو 180 من قوات رئيس النظام السوري "بشار الأسد".

وفي مايو/أيار 2017، أعلنت تركيا وروسيا وإيران توصلها إلى اتفاق "منطقة خفض التصعيد" بإدلب، في إطار اجتماعات أستانة المتعلقة بالشأن السوري.

 

المصدر | الخليج الجديد