السبت 14 مارس 2020 07:42 ص

أعلن الملياردير الأمريكي "بيل جيتس" أحد مؤسسي شركة "مايكروسوفت" تنحيه عن مجلس إدارة الشركة، وتخصيص كل وقته لمتابعة مشاريعه وأنشطته الخيرية.

وقال "جيتس" (65 عاما)، الذي يحتل مكانة متقدمة بين نخبة الأغنى في العالم، إنه يريد التركيز على نشاطات تتعلق بالصحة العالمية والتنمية والتعليم ومعالجة تغير المناخ.

وأضاف، في بيان، إن "مايكروسوفت ستبقى دائما جزءا مهما من حياتي العملية"، مشيرا إلى أنه سيكون على اتصال دائم مع القائمين عليها.

وتابع: "أشعر بتفاؤل أكبر من أي وقت مضى بشأن التقدم الذي تحرزه الشركة وكيف يمكنها الاستمرار في إفادة العالم".

وشارك "جيتس" في تأسيس "مايكروسوفت" عام 1975، مع "بول ألين"، الذي توفي عام 2018.

وشغل "جيتس" منصب الرئيسي التنفيذي في "مايكروسوفت"، حتى عام 2000، عندما خلفه "ستيف بالمر"، قبل أن يتولى الرئيس التنفيذي الحالي، "ساتيا ناديلا"، المنصب عام 2014.

وتولى "جيتس" كذلك منصب رئيس مجلس الإدارة في "مايكروسوفت" حتى عام 2014، وشرع في تكريس المزيد من وقته لمؤسسة "بيل وميليندا جيتس" الخيرية منذ عام 2008.

ومع امتلاكه ثروة تبلغ نحو 103.6 مليارات دولار، جاء "جيتس" في المرتبة الثانية في قائمة أغنى رجال العالم التي تصدرها مجلة "فوربس" بعد مؤسس "أمازون"، الأمريكي "جيف بيزوس".

وصنع "جيتس" ثروته عن طريق تطوير برمجيات للكومبيوترات الشخصية.

وحصل "جيتس" وزوجته "ميليندا" على لقب رائدي الأعمال الخيرية الأكثر سخاءً في الولايات المتحدة عام 2018، بعد أن تبرعا بـ4.8 مليارات دولار لمؤسسات خيرية عام 2017.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات