الاثنين 30 مارس 2020 02:11 م

أصدر وزير الداخلية الكويتي، "أنس الصالح" قراراً يقضي بالسماح لمخالفي قانون الإقامة بمغادرة البلاد دون دفع أي غرامات مالية مترتبة عليهم، وكذلك دون تحمل تكاليف السفر وتذاكر الطيران، بالإضافة إلى إمكانية عودتهم للبلاد مرة أخرى.

وأوضحت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني بوزارة الداخلية، أن هذا القرار يأتي في ظل الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد والإجراءات التي تتخذها الوزارة لمكافحة انتشار فيروس "كورونا" المستجد.

كما يأتي القرار بسبب تراكم الغرامات المالية المترتبة على المخالفين لقانون الإقامة.

وأكدت الإدارة أن قرار وزير الداخلية فيما يخص الأشخاص الذين يبدون رغبتهم في منحهم إقامة بالبلاد واستعداداً لدفع الغرامة المقررة دون إحالتهم إلى جهات التحقيق، تشمل الشرائح التالية فقط (زوجة المواطن الكويتي، والدي المواطنة الكويتية أو المواطن الكويتي من الأجانب، أبناء وأزواج المواطنات الكويتيات من الأجانب".

وكذلك "المرأة الأجنبية أرملة أو مطلقة الكويتي والتي لديها أبناء في حضانتها، العمالة المنزلية، الأجانب المخالفين لقانون إقامة الأجانب والمتواجدين في البلاد اعتباراً من تاريخ 1/3/2020).

وقالت الإدارة إن الوزارة قامت بتجهيز أماكن لإيواء المخالفين بعد إنهاء إجراءاتهم حتى موعد سفرهم ومغادرة البلاد مزودة بوسائل الحياة الكريمة ووجبات غذائية ومشروبات مجانية.

وأشارت الإدارة إلى أن وزارة الداخلية قد قامت بتخصيص أماكن لاستقبال المخالفين لقانون الإقامة لتسجيل الطلبات لديها بمنطقـة الفروانية تمهيداً للسماح لهم بالمغادرة ابتداءً من 1 أبريل/نيسان حتى 30 أبريل/نيسان المقبل.

وحددت الوزارة أماكن لاستقبال المخالفين الرجال في (محافظة الفروانية - مدرسة المثنى الابتدائية - للبنين) قطعة (1) شارع (122).

وكذلك يتم استقبال المخالفين النساء في (محافظة الفروانية - مدرسة الفروانية الابتدائية - للبنات) قطعة (1) شارع (76).

ويبدأ استقبال المخالفين من الساعة الثامنة صباحاً حتى الساعة الثانية ظهراً طوال أيام الأسبوع.

المصدر | الخليج الجديد+ القبس