الأربعاء 1 أبريل 2020 06:07 م

توجه وزير الخارجية الإيطالي "لويجي دي مايو"، الأربعاء، بالشكر إلى تركيا شعبا وحكومة، لإرسالها معدات طبية لمساعدة بلاده في مكافحة جائحة كورونا.

جاء ذلك في تصريح خلال استقباله الطائرة التركية المحملة بالمعدات والتي هبطت في قاعدة "براتيكا دي ماري" الجوية بالقرب من العاصمة روما.

وأوضح أن بلاده بحاجة إلى 100 مليون كمامة، قائلا: "مساعدات اليوم (التركية) مهمة للغاية، أشكر الرئيس أردوغان وجاويش أوغلو وشعب تركيا على تضامنهم معنا".

وتابع: "التضامن هو كلمة محورية بالنسبة لنا في هذا الوقت".

والثلاثاء، شكر وزير الخارجية الإيطالي نظيره التركي خلال اتصال هاتفي على مساعدة الحكومة التركية لبلاده، بحسب ما ذكرت مصادر دبلوماسية تركية.

وعبر الوزير الإيطالي لنظيره التركي عن امتنانه لتعاون تركيا مع إيطاليا في مواجهة كورونا.

والأربعاء، أعلنت وزارة الدفاع التركية وصول طائرة عسكرية تابعة لها محملة بالمساعدات الطبية، إلى إيطاليا، في إطار مكافحة فيروس كورونا المستجد.

وقالت الوزارة في تغريدة عبر موقع "تويتر"، إن "الطائرة التابعة للقوات الجوية، والمحملة بالمساعدات الطبية، حطت في العاصمة الإيطالية روما، بعدما أقلعت من العاصمة الإسبانية مدريد".

وصباح الأربعاء، أقلعت الطائرة من مطار "أتيمسكوت" العسكري في العاصمة أنقرة متجة نحو إسبانيا وإيطاليا الأكثر تضررا بفيروس كورونا.

وتضمنت المساعدات آلاف المستلزمات الطبية كالأقنعة، والملابس الواقية، ومواد تعقيم سائلة مضادة للجراثيم أنتجت بإمكانات وطنية في مصانع وزارة الدفاع، ومؤسسة تصنيع الآلات والمواد الكيمياوية.

المصدر | الخليج الجديد + الأناضول