الخميس 9 أبريل 2020 08:34 ص

ارتفعت أسعار النفط، الخميس بفضل توقعات بأن كبار منتجي النفط في العالم سيتفقون على خفض للإنتاج في اجتماع يُعقد في وقت لاحق يوم الخميس، في الوقت الذي يكابد فيه القطاع انهيارا في الطلب العالمي ناجم عن فيروس "كورونا".

وصعدت العقود الآجلة لخام برنت 1.2% أو 41 سنتا إلى 33.25 دولار للبرميل بحلول الساعة 0529 بتوقيت جرينتش، وارتفع العقد لأعلى مستوى خلال الجلسة عند 33.90 دولار، ليسجل صعودا لليوم الثاني.

وارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 3.3% أو 82 سنتا إلى 25.91 دولار للبرميل، بعد أن صعدت في وقت سابق بما يصل إلى 6.1%.

ومن المقرر أن تعقد منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك" وحلفاؤها بمن فيهم روسيا، فيما يُعرف باسم مجموعة "أوبك+"، اجتماعا عبر دائرة تليفزيونية مغلقة يوم الخميس.

ومن المتوقع أن يكون الاجتماع أكثر نجاحا من اجتماع عقدوه في مارس/آذار، حين أخفقوا في الاتفاق على تمديد خفض الإمدادات، ما أوقد شرارة حرب أسعار بين السعودية وروسيا.

وتنامت الآمال باتفاق لخفض ما يتراوح بين 10 ملايين و15 مليون برميل يوميا، بعد أن أشارت تقارير وسائل إعلام إلى أن روسيا مستعدة لخفض إنتاجها 1.6 مليون برميل يوميا وقال وزير الطاقة الجزائري إنه يتوقع اجتماعا "مثمرا".

وخفض بذلك الحجم سيكون أكبر بكثير من أي خفض جرى الاتفاق عليه لإنتاج "أوبك" على الإطلاق من قبل.

وعقب اجتماع "أوبك+"، من المقرر أن يعقد وزراء الطاقة بمجموعة العشرين للاقتصادات الكبرى اجتماعا للعثور على سبل للمساعدة في تخفيف آثار جائحة مرض "كوفيد-19" على أسواق الطاقة العالمية.

المصدر | رويترز